حمد بن جاسم يدعو "عباس" لتسليم السلطة لقيادة شابة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/A4eR82

الرئيس الفلسطيني والشيخ حمد بن جاسم (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 03-05-2021 الساعة 00:36
- متى أعلن الرئيس الفلسطيني إرجاء الانتخابات؟

الخميس 29 أبريل الماضي.

- متى كان مقرراً إجراء الانتخابات بالأراضي الفلسطينية؟

الانتخابات البرلمانية في 22 مايو الجاري، أما الرئاسية ففي 31 يوليو القادم.

دعا رئيس الوزراء القطري الأسبق الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني، مساء الأحد، الرئيس الفلسطيني محمود عباس لتسليم السلطة إلى "قيادة شابة تقود الشعب لبر الأمان".

وقال "بن جاسم" في سلسلة تغريدات على حسابه في "تويتر"، إن "الفلسطينيين عادوا مع الإعلان عن تأجيل الانتخابات التشريعية إلى نقطة الصفر".

وكان الرئيس الفلسطيني قد أعلن، في خطاب نقله التلفزيون الرسمي الخميس (29 أبريل)، تأجيل الانتخابات التشريعية لحين ضمان مشاركة أهل "القدس الشرقية" بالعملية الانتخابية، مبرراً ذلك أن "إسرائيل" رفضت طلبه مشاركة المدينة المقدسة.

وأوضح وزير الخارجية القطري الأسبق أن الأسباب التي حملت "عباس" على تأجيل الانتخابات "واضحة لنا"، لكنه استدرك قائلاً إنه يجب على رئيس السلطة في ظل هذه الظروف الراهنة وهذه المرحلة من العمر "نقل السلطة بشكل سلمي وديمقراطي".

وبرر ذلك بكون "المرحلة القادمة تحتاج إلى قيادة شابة تستطيع أن تقود الشعب الفلسطيني إلى بر الأمان في كل المجالات والمباحثات".

وكان مقرراً أن تقام الانتخابات في الأراضي الفلسطينية المحتلة على ثلاث مراحل، تكون بدايتها مع الانتخابات البرلمانية في 22 مايو الجاري، فيما تجرى الانتخابات الرئاسية في 31 يوليو القادم، على أن تستكمل بالمجلس الوطني في اليوم الأخير من أغسطس من العام الجاري.

وكانت حماس قد حققت فوزاً واضحاً في آخر انتخابات تشريعية فلسطينية؛ إذ حصدت 74 مقعداً من أصل 132 (44.45% من الأصوات)، مقابل 45 فقط لغريمتها فتح (نالت 41.43%) فيما سبقها بعام انتخابات للرئاسة وفاز فيها الرئيس الحالي محمود عباس. 

 

مكة المكرمة