حملة عسكرية جديدة ضد "داعش" شمالي بغداد

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LodwdY

ما زال التنظيم يحتفظ بخلايا نائمة في بعض مناطق العراق رغم تحريره (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 17-06-2019 الساعة 14:22

بدأت قوات الأمن بالعراق، اليوم الاثنين، عملية عسكرية واسعة في قضاء الطارمية شمالي العاصمة بغداد، لاستهداف الخلايا النائمة التابعة لتنظيم "الدولة".

ونقلت وكالة "الأناضول" التركية عن النقيب مراد جعفر، قوله إن قوات من الجيش والشرطة، وبإسناد من الطائرات المروحية، شنت عملية واسعة ضمن المناطق التابعة لقضاء الطارمية.

وأوضح أن "القوات الأمنية لديها معلومات عن سعي مسلحي داعش لإعادة تشكيل مجموعات لمهاجمتها، والإخلال بالأمن الداخلي لقضاء الطارمية ومناطق شمالي العاصمة".

من جهته، كشف مدير المكتب العسكري لرئيس الوزراء العراقي، اليوم، عن اتفاق مع أهالي الطارمية على أن وجود قوة من أبنائها بالقضاء ضروري.

وقال الفريق الركن محمد مهدي، في بيان: إنه "تم عقد اجتماع مع وفد من أهالي الطارمية بحضوري، وتم التوصل الى عدة أمور بشأن القضاء".

وأضاف: إنه "تم الاتفاق على أن وجود قوة أمنية من أبناء القضاء ضروري للتعاون مع القطعات الأمنية، والسماح للمزارعين باستغلال أراضيهم، وإعادة النظر في فتح مراكز الشرطة بالطارمية".

وفي 8 أكتوبر 2017، استعادت القوات العراقية بالكامل مركز قضاء الحويجة (55 جنوب غربي كركوك)، الذي كان آخر معقل لتنظيم "داعش" في المحافظة.

وبدأ التنظيم مؤخراً، زيادة نشاطه في مناطق محافظات ديالى (شرق)، وكركوك، وصلاح الدين (شمال)، حيث نُفذت سلسلة عمليات استهدفت عناصر أمن ومدنيين.

وبعد أكثر من 3 سنوات، وبدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، أعلن العراق، في ديسمبر 2017، استعادة أراضيه بالكامل من قبضة "داعش".

 

مكة المكرمة