خامنئي يحذر العراق من عدم مغادرة القوات الأمريكية "بأسرع ما يمكن"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/67kmmM

عبد المهدي زار طهران السبت والتقى خامنئي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 07-04-2019 الساعة 10:11

حث المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي العراق، السبت، على مطالبة القوات الأمريكية بمغادرة البلاد "بأسرع وقت ممكن"، وذلك خلال لقائه رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي.

وبحسب ما ذكرت "وكالة أنباء فارس" الإيرانية، السبت، قال خامنئي: "يجب التأكد من أن الأمريكيين سيسحبون قواتهم من العراق بأسرع ما يمكن؛ لأن طردهم يصبح صعباً عندما يستمر وجودهم العسكري طويلاً في أي بلد".

وأضاف: إن "الحكومة العراقية، والبرلمان، والنشطاء السياسيين الحاليين في البلاد لا يرغبون في (بقاء) الأمريكيين (...) ويخططون لإبعادهم عن السياسة العراقية".

ووصل رئيس الوزراء العراقي، السبت، إلى العاصمة الإيرانية طهران، في زيارة رسمية تأتي ضمن جولة إقليمية تستغرق يومين.

وتتنافس إيران والولايات المتحدة على النفوذ في العراق منذ الغزو الذي قادته واشنطن في عام 2003، وأطاح بنظام صدام حسين.

ويرتبط كثير من الزعماء العراقيين الذين ينتمون للأغلبية الشيعية بروابط قوية بإيران. وخلال الأعوام الأربعة الماضية ساعدت إيران والولايات المتحدة الحكومة العراقية في الانتصار على تنظيم الدولة، الذي سيطر على ثلث العراق في عام 2014.

وخاض العراق وإيران حرباً طاحنة في الفترة بين عامي 1980 و1988، لكن الغزو أشعل شرارة حملة مسلحة قامت بها جماعات سنية ليزداد نفوذ طهران الإقليمي على حساب واشنطن.

وتفاقم العداء المستمر بين إيران والولايات المتحدة بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في العام الماضي بسحب بلاده من الاتفاق النووي الدولي مع إيران، وقراره أيضاً بإعادة فرض عقوبات اقتصادية على الجمهورية الإسلامية.

من جهته، وخلال زيارة عبد المهدي، دعا الرئيس الإيراني حسن روحاني البلدين إلى توسيع صفقات الغاز والكهرباء، وزيادة حجم التجارة البينية إلى 20 مليار دولار. وأوضحت وسائل إعلام إيرانية أن التبادل التجاري الحالي بين البلدين يسجل نحو 12 مليار دولار.

وقال روحاني في تصريحات أذاعها التلفزيون الرسمي: "ستتواصل الخطط الرامية لتصدير الكهرباء والغاز ونأمل أن تضم النفط، ونحن على استعداد لتوسيع نطاق هذه الاتصالات لكي لا تقتصر على البلدين وتشمل دولاً أخرى بالمنطقة".

وفي مارس الماضي، منحت الولايات المتحدة الحكومة العراقية استثناء من العقوبات لمدة 90 يوماً يسمح لها بشراء الطاقة من إيران.

روحاني عبر عن أمله في بدء أعمال مد خط سكك حديدية بين البلدين، خلال الشهور القليلة المقبلة، ومشروع السكك الحديدية جزء من اتفاقات توصل إليها البلدان في أثناء زيارة روحاني لبغداد، مارس الماضي.

ويعول العراق على الغاز الإيراني بشدة لتغذية محطات الكهرباء، ويستورد نحو 1.5 مليار قدم مكعب في اليوم عبر خطوط أنابيب في الجنوب والشرق.

مكة المكرمة