"داعش" يباغت القوات العراقية ويشن هجوماً واسعاً بالرمادي

القوات العراقية فرضت حظر التجوال الشامل في مدينة الرمادي

القوات العراقية فرضت حظر التجوال الشامل في مدينة الرمادي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 27-09-2017 الساعة 08:15


شهدت عدة مناطق من مدينة الرمادي، مركز محافظة الأنبار، غربي العراق، مواجهات عنيفة؛ بين القوات الأمنية والعشائر من جهة، وعناصر تنظيم الدولة من جهة أخرى.

وأكدت مصادر إعلامية، صباح الأربعاء، أن عناصر "داعش" سيطروا على مجمع الـ 7 كيلو السكني (غرب المدينة)، ومعظم مباني جامعة الأنبار جنوب غربي الرمادي.

وفي وقت لاحق، قال آمر الفوج التكتيكي في شرطة محافظة الأنبار، إن قواته قتلت 20 إرهابياً من عناصر التنظيم، واستعادة السيطرة على منطقة الطاش جنوبي الرمادي، مركز المحافظة.

وفي حديث لوكالة الأناضول، أوضح المقدم عادل العلواني أن "الفوج التكتيكي تمكّن من اقتحام منطقة الطاش، بعد تسلّل عدد من الإرهابيين إليها، فجر اليوم".

وكان العقيد بالجيش العراقي في الأنبار، وليد الدليمي، قال لنفس الوكالة، في وقت سابق الأربعاء: إن "مواجهات عنيفة تدور الآن بين القوات العراقية من الجيش وشرطة الأنبار والعشائر من جهة، وعناصر داعش من جهة أخرى، في ثلاث مناطق من الرمادي".

وأوضح أن "عناصر من تنظيم داعش تمكّنوا، فجر اليوم (الأربعاء)، من التسلّل لمنطقتي الطاش، والمجر، جنوب الرمادي، ومنطقة الـ 7 كيلو، غرب"، مبيناً أن "العناصر مدججون بالأسلحة والمعدات وبينهم انتحاريون".

اقرأ أيضاً :

بغداد تقرر السيطرة على منافذ كردستان وتهدد بحظر الطيران

وتابع الدليمي: "القوات العراقية فرضت حظر التجوال الشامل في مدينة الرمادي والمناطق المحيطة بها؛ تحسّباً لأي طارئ". كما أوضح أن "تعزيزات من مديرية أفواج طوارئ شرطة الأنبار وصلت لمحيط تلك المناطق لتعزيز الموقف واستعادة تلك المناطق".

يذكر أن القوات العراقية والعشائر تسيطر على مدينة الرمادي بعد تحريرها من تنظيم الدولة، نهاية عام 2015، في حين تشهد المدينة بين الحين والآخر خروقات أمنية تتمثل بتفجيرات تستهدف المدنيين والأجهزة الأمنية.

مكة المكرمة