"داعش" يتحرك مجدداً في ليبيا ويجدد مبايعة البغدادي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LmVEyn

يستفيد التنظيم من الفوضى الأمنية التي أحدثها هجوم قوات حفتر على طرابلس

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 07-07-2019 الساعة 09:55

ظهر تسجيل فيديو لتنظيم "داعش" في منطقة صحراوية يُعتقد أنها جنوبي ليبيا، يصوّر عشرات المسلحين وهم يبايعون زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.

ومدة التسجيل الذي نشره التنظيم على مواقعه الدعائية خمس دقائق، حيث ظهر فيه عشرات المسلحين والسيارات المدججة بالسلاح، في حين لم يتم التحقق من مكان التسجيل وتاريخه.

وجاء الفيديو بالتزامن مع صدور تقارير تفيد بتسلل المسلحين من إدلب السورية إلى ليبيا، في ظل غياب السلطة هناك والصراع المسلح بين حكومة الوفاق، وقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر للسيطرة على العاصمة طرابلس.

وعاد الحديث، الشهر الماضي، عن البغدادي وإمكانية وجوده بليبيا، بعد مرور شهر على ظهوره في شريط فيديو مع عدد من أنصاره، متحدثاً عن ليبيا وموجِّهاً عبارات التشجيع لأنصاره بعد تنفيذهم عدة هجمات "إرهابية"، لا سيما في بلدة الفقهاء القريبة من مرتفعات الهروج جنوبي البلاد.

ويستفيد تنظيم "الدولة" من الفوضى الأمنية التي أحدثها هجوم قوات حفتر على طرابلس، وأفادت تقارير عدة باستعداد التنظيم لشن هجمات على مواقع حيوية، لا سيما مواقع النفط.

وكان المبعوث الأممي إلى ليبيا، غسان سلامة، قد أعرب عن قلقه، خلال إحاطة قدمها لمجلس الأمن، منتصف الشهر الماضي، من إمكانية استغلال "داعش" الوضع الأمني واستئناف نشاطه، مستدلاً بارتفاع عدد هجماته مؤخراً على بلدات ومواقع في الجنوب. 

مكة المكرمة