دعت لـ"الثأر منه".. مليشيا عراقية تهدد ملك البحرين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/jJBXYE

قائد المليشيا وجه خطاباً شديد اللهجة لملك البحرين

Linkedin
whatsapp
الأحد، 28-07-2019 الساعة 10:49

هددت مليشيا مسلحة عراقية موالية لولاية الفقيه بإيران، ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة؛ على إثر إعدام السلطات البحرينية الناشطين المعارضين: أحمد الملالي، وعلي العرب.

وقال الأمين العام لحركة "كتائب سيد الشهداء" في العراق، أبو آلاء الولائي في بيان نشره الموقع الإلكتروني الرسمي للحركة، السبت: إن "يد المجاهدين وصلت إلى من كان أشد قوة وفتكاً وثباتاً ورسوخاً من هذا النظام في البحرين".

وأضاف موجهاً كلامه لملك البحرين: "إنّنا لا نَدعو لقتالك ولإسقاطك وتضافرِ القوى عليك فمن تكون أنت لنقوم نحن بذلك؛ وإنما نحن نعلم بالأيدي التي تحركُكَ والخيوط التي ترفع منْ عجيرة صوتك، وهي قوى الاستكبار و العجرفة".

واستطرد قائلاً: "ندعو المجاهدين لأخذ الثأر منك ومنهم على حد سواء، وقد عَلموا هم قبل غيرهم من نكون نحن، وأما أنتَ فحسبك أن تسمعَ بنا فترتعد خوفاً وهلعاً".

وأعدمت البحرين، أمس السبت، أحمد الملالي وعلي العرب بتهمة "الإرهاب" رمياً بالرصاص، على ما أعلن المحامي العام بالمملكة في بيان.

وكانت مقررة الأمم المتحدة أغنيس كالامارد، المعنية بالقتل خارج نطاق القضاء والإعدام التعسفي، قالت قبل إعدامهما: إنه "يتعين على السلطات في البحرين أن توقف فوراً أي خطط لإعدام الشابين، وإلغاء حكمي الإعدام بحقهما، وضمان إعادة محاكمتهما وفقاً للقانون والمعايير الدولية”.

وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش طالبت السلطات البحرينية بإلغاء حكمي الإعدام الصادرين بحق الشابين، وقالت: إن "المحاكمة -التي صدر فيها حكما الإعدام عليهما عام 2018- شابتها مزاعم عن تعذيب وانتهاك للإجراءات القانونية".

وكانت المنظمة قد حذّرت سابقاً من أن "ملك البحرين سيرتكب ظلماً كبيراً إذا صدّقَ على أحكام الإعدام".

مكة المكرمة