"ديلي تليغراف": قصف إدلب يُهجّر أكثر من ربع مليون سوري

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/4k9rWE

تعاني إدلب دماراً كبيراً من جراء قصف نظام الأسد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 29-12-2019 الساعة 10:32

سلطت صحيفة "الديلي تليغراف" البريطانية، في تقرير لمراسلة شؤون الشرق الأوسط جوزي إينسور، الضوء على مخيمات اللاجئين السوريين، مبينةً أنها أصبحت مكتظة ويعاني سكانها ظروفاً بالغة القسوة.

تقول إينسور في تقريرها، إن هناك أكثر من 235 ألف شخص هجروا منازلهم في إدلب خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وذكرت أن سبب التهجير هو القصف العنيف من المقاتلات الروسية الموالية لنظام الأسد.

وأشارت إلى أن السوريين المهجَّرين يحتمي أغلبهم وسط أشجار الزيتون شمال غربي المدينة، لافتةً النظر إلى أن كل شجرة تحولت إلى خيمة؛ بعدما عجزت مخيمات الإيواء بطول الحدود التركية عن استيعابهم، بسبب اكتظاظها.

وأضافت المراسلة في تقريرها، أن أغلب سكان المحافظة من الفارين من مناطق أخرى مثل حلب، بعد سقوطها بين أيدي النظام بشكل مشابه، ويشكلون الأغلبية العظمى من بين سكانها الذين وصل عددهم إلى أكثر من 3.5 ملايين شخص.

وتشير إينسور إلى أن ذلك يحدث في الوقت الذي حذَّر فيه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أوروبا "من موجة نزوح جديدة للمهاجرين، بسبب تنكُّر أوروبا للشعب السوري".

وتابعت تقول إن عدد القتلى نتيجة القصف، المستمر منذ أبريل الماضي، يصل إلى نحو 5300 قتيل، بينهم أكثر من 246 طفلاً.

فضلاً عن هذا تشير إلى أن 47 عيادة ومستشفى تعرضت لـ65 غارة جوية وصاروخية خلال الفترة نفسها، حسب إحصاءات الجمعية الطبية السورية-الأمريكية.

جدير بالذكر أنه منذ سيطرة الفصائل المعارضة على المحافظة بالكامل في عام 2015، تصعّد قوات النظام بدعم روسي، قصفها للمحافظة أو تشن هجمات برية تحقق فيها تقدماً، وتنتهي عادة بالتوصل إلى اتفاقات هدنة ترعاها روسيا وتركيا.

وسيطرت قوات النظام، خلال هجوم استمر أربعة أشهر وانتهى بهدنة في نهاية أغسطس، على مناطق واسعة في ريف المحافظة الجنوبي، أبرزها بلدة خان شيخون الواقعة على الطريق الدولي الذي يربط مدينة حلب بالعاصمة دمشق.

وحققت قوات النظام تقدماً ملحوظاً خلال الأيام الماضية، بسيطرتها على عشرات القرى والبلدات في الريف الجنوبي، كما حاصرت نقطة مراقبة تركية شرقي معرة النعمان.

وقال محمد حلاج، مدير جمعية "منسقي الاستجابة المدنية في الشمال السوري" المعنيَّة بجمع البيانات عن النازحين، السبت، إن عدد النازحين من قرى ومناطق إدلب بلغ 47 ألفاً خلال ثلاثة أيام؛ من جراء التصعيد العسكري الأخير في محافظة إدلب.

مكة المكرمة