رئيس تونس يلغي هيئة مراقبة دستورية القوانين.. والنهضة ترفض

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/N9ZRne

الرئيس التونسي قيس سعيد (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 22-09-2021 الساعة 22:51
- ما هي أبرز قرارات الرئاسة التونسية؟

إلغاء هيئة مراقبة دستورية القوانين.

- ما موقف القوى التونسية المعارضة؟

اعتبرت ما يجري انقلاباً، ودعت إلى الاصطفاف ضده.

أعلن الرئيس التونسي قيس سعيد، مساء الأربعاء، إلغاء هيئة مراقبة دستورية القوانين، وتوليه مهمة إعداد تعديلات متعلقة بإصلاحات سياسية عبر لجنة يشكلها.

جاء ذلك في بيان للرئاسة تحت عنوان "أمر رئاسي يتعلق بتدابير استثنائية"، أكد فيه مواصلة العمل بقرارات الرئيس بخصوص البرلمان ونوابه، فضلاً عن "إلغاء الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية القوانين (قضائية مستقلة تأسست عام 2014)".

وأفاد البيان بأن سعيد "سيتولى إعداد مشاريع التعديلات المتعلقة بالإصلاحات السياسية بالاستعانة بلجنة يتم تنظيمها بأمر رئاسي".

بدورها أشارت الجريدة الرسمية التونسية إلى "تعطيل العمل بأي بند دستوري يتعارض مع التدابير التي سيتخذها الرئيس التونسي".

وبينت أن الرئيس قيس سعيد "سيتولى عمل السلطة التشريعية، وأن مراسيمه الرئاسية ستكون بمثابة القانون"، مؤكدة أنه "للرئيس أن يعرض أي مرسوم يتخذه على الاستفتاء".

وفي أول رد فعل على القرار الرئاسي الجديد قال رئيس مجلس النواب رئيس حركة النهضة، راشد الغنوشي، إن خطوة سعيد اليوم هي "إلغاء للدستور، وهذا مرفوض"، فيما أعلن المكتب التنفيذي لحركة النهضة عقد اجتماع طارئ لتدارس الأوامر الجديدة للرئيس سعيد وتحديد الموقف منها.

من جانبه وصف النائب والقيادي بحزب قلب تونس، أسامة الخليفي، قرارات الرئيس قيس سعيد الأخيرة بأنها "انقلاب مع سبق الإصرار والترصد"، ودعا إلى "اصطفاف وطني ضد الخطوات الانقلابية".

كما قال الأمين العام لحزب التيار الديمقراطي، غازي الشواشي: إن "من ينقلب على دستور البلاد يفقد شرعيته وتستوجب مقاومته".

وعلى مدار الأيام الماضية أعلنت أحزاب سياسية عديدة رفضها احتمال إقدام سعيد على تجميد العمل بالدستور، محذرة من عودة الاستبداد وحكم الفرد، بعد ثورة 2011 التي أطاحت بنظام الرئيس الراحل، زين العابدين بن علي (1987-2011).

يشار إلى أن تونس تشهد أزمة سياسية حادة منذ 25 يوليو 2021، عندما قام الرئيس التونسي بتجميد عمل البرلمان، ورفع الحصانة عن النواب، وإقالة رئيس الحكومة، هشام المشيشي، ليتولى هو السلطة التنفيذية بمعاونة حكومة يعين رئيسها، ثم أصدر أوامر بإقالة مسؤولين وتعيين آخرين.

مكة المكرمة