رئيس وزراء العراق يعتزم إجراء أول زيارة للسعودية وإيران

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/x4jwan

الكاظمي يسعى لإيجاد توافقات للخروج ببلاده من أزماتها

Linkedin
whatsapp
الأحد، 19-07-2020 الساعة 19:12

يعتزم رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي زيارة إيران والسعودية لبحث الملفات الاقتصادية المشتركة والعلاقات الثنائية، وفق ما أعلنته وزارة الخارجية العراقية، اليوم الأحد.

ولم تحدد الوزارة موعد الزيارتين المرتقبتين، لكن الوكالة الرسمية نقلت عن المتحدث باسم الخارجية أحمد الصحاف، أن زيارة الكاظمي للسعودية "تتضمن بحث ملفات علاقات مشتركة، اقتصادية وصحية وزراعية ومالية والاستثمار".

وأوضح الصحاف أن وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، بحث مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف (الذي يزور العراق حالياً) زيارة الكاظمي المرتقبة لطهران وأهم الملفات التي تتصل بها.

وقال الصحاف إن الحكومة في طهران تدعم حكومة الكاظمي والنهج الذي تتبعه، في إطار سعي الدبلوماسية العراقية للانفتاح على كل الأطراف وخفض التوتر والتصعيد في المنطقة.

ولم يكشف المسؤول العراقي عن موعد الزيارتين، لكن مصادر رسمية حكومية قالت لوكالة "الأناضول" التركية إن الكاظمي سيجري، الأسبوع الحالي، جولة خارجية تضم إيران والسعودية.

وفي وقت سابق الأحد، بدأ وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف زيارة رسمية إلى العراق لم تحدد مدتها، سيلتقي خلالها مسؤولين وزعماء أحزاب سياسية بينهم رئيس الجمهورية برهم صالح.

وهذه هي الزيارة الأولى التي يقوم بها مسؤول إيراني للعراق، منذ تولي الكاظمي رئاسة الوزراء في أبريل الماضي.

ويسعى الكاظمي لإيجاد توافق سياسي مع دول الجوار للخروج ببلاده من الأزمات المالية والسياسية الطاحنة التي خلفتها الحروب والنزعات الطائفية والتدخلات الأجنبية، خاصة فيما يتعلق بالنزاع الأمريكي الإيراني، والذي للرياض دور محوري فيه.

وأواخر يونيو الماضي، كان وزير الخارجية العراقي أكد في اتصال هاتفي مع الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نواف الحجرف، أن بغداد تعتبر توسيع التعاون مع دول الخليج أولوية في سياستها الخارجية الحالية، ولا سيما فيما يتعلق بالجوانب الاقتصادية والأمنية.

مكة المكرمة