رابطة إماراتية تجمع 200 ألف توقيع ضد التطبيع مع "إسرائيل"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/rwV8Zp

الرابطة جمعت ربع مليون توقيع ضد التطبيع

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 15-09-2020 الساعة 22:39

وثَّقت الرابطة الإماراتية لمقاومة التطبيع توقيع 200 ألف رافض للتطبيع مع "إسرائيل"، على وثيقة "ميثاق فلسطين"، وذلك بالتزامن مع توقيع اتفاقيتي السلام بين الإمارات والبحرين من جهة، ودولة الاحتلال الإسرائيلي من جهة أخرى، برعاية الولايات المتحدة.

وأكدت الرابطة في سلسلة تغريدات لها، اليوم الثلاثاء، أن "عدد الموقعين على ميثاق فلسطين وصل إلى أكثر من 200 ألف مُوقع".

وقالت الرابطة: "جاء التوقيع من قِبل ربع مليون شخص، ليثبت للعالم أن الكيان الصهيوني المحتل لأرض فلسطين ما هو إلا نكرة لا تعترف به الشعوب، وأن قضية فلسطين هي قضية الأمة الجامعة".

وأوضحت الرابطة وجود موقعين إلكترونيين؛ أحدهما باللغة العربية والثاني بالإنجليزية، يتيحان التوقيع.

وقالت: "وقِّع واحصل على ميثاق فلسطين (نسخة إلكترونية) الذي ينص على نصرة القضية الفلسطينية والوقوف ضد التطبيع مع الكيان الصهيوني، لنقول للعالم إن الشعوب ضد التطبيع".

وأعلنت خلال دعوتها إلى التوقيع، عن "انطلاق الحملة الشعبية لدعم القضية الفلسطينية ورفض التطبيع مع الكيان الصهيوني".

ونقلت الرابطة تغريدات عديدة لنشطاء خليجيين وفلسطينيين بينهم الفلسطيني أدهم أبو سلمية، يحثون فيها على التوقيع على الميثاق.

ودشن الرابطة الإماراتية مجموعة من المثقفين والأكاديميين المعارضين خارج البلاد، عقب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 13 أغسطس الماضي، توصل الإمارات و"إسرائيل" إلى اتفاق تطبيع بين البلدين.

وتهدف الرابطة إلى مضاعفة حجم الوعي بين صفوف المواطنين للتحذير من خطورة التعاون المتبادل مع "إسرائيل".

وشهدت العاصمة الأمريكية واشنطن، توقيع اتفاقيتي السلام بين الإمارات والبحرين من جهة، ودولة الاحتلال الإسرائيلي من جهة أخرى، برعاية الولايات المتحدة.

ووقَّع اتفاق التطبيع كل من وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد، ووزير خارجية البحرين عبد اللطيف الزياني، إضافة إلى رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، برعاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

مكة المكرمة