"رايتس ووتش" تطالب بالإفراج الفوري عن عماد حجاج

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Ze1Bmr

حول رسام الكاريكاتير لمحكمة أمن الدولة

Linkedin
whatsapp
السبت، 29-08-2020 الساعة 08:56

لماذا اعتقلت السلطات الأردنية عماد حجاج؟

بسبب كاريكاتير انتقد فيه التطبيع الإماراتي الإسرائيلي.

بم وصفت هيومن رايتس ووتش اعتقال حجاج؟

تكميم أفواه مواطنين يتحدثون بحرية.

طالبت منظمة "هيومن رايتش ووتش" سلطات الأردن بالإفراج الفوري عن رسام الكاريكاتير عماد حجاج، وإسقاط التهم التعسفية عنه، بعد أن انتقد التطبيع الإماراتي الإسرائيلي في رسم ساخر.

وقال جو ستورك، نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمنظمة، الجمعة: إن "وصف الرسوم الكاريكاتورية الساخرة بأنها جريمة إرهابية يؤكد فقط أن الأردن يعتزم تكميم أفواه المواطنين الذين يتحدثون بحرية".

وأشار إلى أن "هذا الاعتقال يبعث برسالة مفادها أن السلطات الأردنية تفضل انتهاك حقوق مواطنيها على المخاطرة بالإساءة إلى مشاعر زعيم خليجي (في إشارة لولي عهد أبوظبي محمد بن زايد)".

وكان رامي الطراونة مدعي عام عمان أعلن، يوم الخميس، تحويل حجاج إلى محكمة أمن الدولة؛ لعدم الاختصاص.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي رسماً كاريكاتورياً لحجاج نشر في صحيفة "العربي الجديد" اللندنية، الأربعاء.

وسخر الرسم من موقف ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد بعد رفض "إسرائيل" بيع واشنطن طائرات "إف 35" للإمارات بعد أسبوعين على تطبيع العلاقات بين أبوظبي و"تل أبيب".

وأعلنت أبوظبي و"تل أبيب"، في 13 أغسطس الماضي، التوصل إلى اتفاق سلام لتطبيع كامل للعلاقات بينهما، وهو القرار الذي لاقى رفضاً شعبياً واسعاً، ووصفه كثيرون بأنه "خيانة لقضية فلسطين".

وكان رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو قد جدد تأكيده أن حصول أبوظبي على المقاتلة الأمريكية الحديثة "F-35" لم يكن ضمن بنود اتفاق السلام مع الإمارات، مؤكداً أن اعتراضه على بيع هذه المقاتلة للإماراتيين ما زال قائماً.

مكة المكرمة