رغم نفي مصر.. دبلوماسي فلسطيني: سنبدأ ترسيم الحدود البحرية قريباً

مندوب فلسطين الدائم في الأمم المتحدة رياض منصور

مندوب فلسطين الدائم في الأمم المتحدة رياض منصور

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 20-06-2016 الساعة 16:20


كشف رياض منصور، مندوب فلسطين الدائم في الأمم المتحدة، عن طبيعة المشاورات التي جرت بين الجانبين الفلسطيني والمصري حول قضية ترسيم الحدود البحرية بين البلدين.

وأكد منصور في تصريح خاص لمراسل "الخليج أونلاين" في غزة، أن "وزير الخارجية الفلسطيني، الدكتور رياض المالكي، طرح على نظيره المصري، سامح شكري، فكرة ترسيم الحدود البحرية، ووزير الخارجية المصري رحب بالفكرة في حينها".

وأضاف منصور: "شكري أبلغ المالكي أن مصر ترحب بذلك، وجاهزة للبدء بتلك المباحثات، وأن على الجانب الفلسطيني إرسال طواقمه الفنية الخاصة للبدء بها بشكل رسمي"، مؤكداً أن "هناك ترحيباً مصرياً بالفكرة، ولا توجد أي معارضة، ولكن الأمر لم ينفذ على أرض الواقع، ولا تزال هناك مباحثات وتحضيرات تجري للبدء بها".

وأضاف مندوب فلسطين الدائم في الأمم المتحدة: "الخطوات الأولية بدأنا فيها، ونحن نجهز لإرسال الطواقم الفنية لمصر للبدء بمشاورات ترسيم الحدود بشكل رسمي، وما تبقى مجرد مسائل فنية، نتمنى أن يتم إنجازها خلال فترة قريبة جداً".

تصريحات منصور جاءت رداً على نفي المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، أحمد أبو زيد، ما تم تداوله في وسائل الإعلام مؤخراً عن مفاوضات تجريها القاهرة مع السلطة الفلسطينية لترسيم الحدود البحرية.

واعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أن هذه الأخبار لا أساس لها من الصحة، مشيراً إلى أنه لا يوجد موقف مصري جديد متعلق بالترسيم الحدودي البحري مع فلسطين.

وأضاف أن ما أثير في وسائل الإعلام بهذا الشأن يُسأل عنه من أطلق تصريحات الترسيم الحدودي بين البلدين، على حد تعبيره.

وكانت وكالة أنباء غربية نقلت تصريحات على لسان سفير فلسطين لدى الأمم المتحدة، رياض منصور، أشار فيها إلى "بدء المفاوضات مع مصر لترسيم الحدود البحرية لدولة فلسطين المستقبلية، والموارد التي يمكن لها استثمارها في البحر".

وتقع الحدود البحرية بين مصر وفلسطين في البحر المتوسط شمال شبه جزيرة سيناء المصرية وقطاع غزة الفلسطيني، الذي يقع في المنطقة الجنوبية من الساحل الفلسطيني على البحر المتوسط.

مكة المكرمة