رواية جديدة لـ"داعش" عن زهران هاشم قائد هجمات سريلانكا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6Zz5qq

وكالة أعماق: المقاتلون الثلاثة أوقعوا 17 شرطياً سريلانكيا بين قتيل وجريح

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 28-04-2019 الساعة 14:55

قدم تنظيم الدولة "داعش" رواية جديدة عن زهران هاشم، قائد الخلية الانتحارية التي شنت سلسلة هجمات، واستهدفت كنائس، وفنادق، في سريلانكا قبل أيام راح ضحيتها أكثر من 200 قتيل.

وذكر التنظيم في بيان له "أن هاشم واثنين آخرين قادوا الاشتباكات التي وقعت في 21 أبريل الجاري، في منطقة كالموناي شرقي سريلانكا، وفجروا أحزمتهم الناسفة جميعاً بعد ذلك".

وعزز تنظيم الدولة روايته، بصورة حديثة له، برفقة مقاتل آخر معه، قالت وكالة "أعماق" الناطقة باسم "داعش"، إنهما فجرا أحزمتهما الناسفة.

وأوضحت وكالة "أعماق" أن المقاتلين الثلاثة أوقعوا 17 شرطياً سريلانكياً بين قتيل وجريح، قبل تفجير أحزمتهم الناسفة، وفق ما نقل موقع "عربي 21".

وكان تنظيم الدولة بث فيديو يظهر زهران هاشم إضافة إلى سبعة مقاتلين ملثمين، أوضح أنهم من قادوا الهجمات الدامية.

زهران

ويوم الجمعة الماضي أعلن الرئيس السريلانكي، مايثريبالا سيريسينا، مقتل زهران هاشم، في الهجوم على فندق "شانغري-لا"، لكنه لم يوضح دوره في هذا الهجوم الذي كان واحداً من ستة اعتداءات أدت إلى سقوط أكثر من 250 قتيلاً.

والثلاثاء الماضي، أعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عن تفجيرات الأحد الماضي، التي استهدفت 8 كنائس وفنادق، بالتزامن مع احتفالات المسيحيين بـ"عيد الفصح".

ودفعت تلك الهجمات وزير الدفاع السريلانكي، روان فيجواردينا، إلى الاستقالة من منصبه على خلفية التفجيرات التي خلفت أكبر ضحايا منذ الحرب الأهلية.

مكة المكرمة