روسيا تمهّد لـ"فيتو" ضد مشروع قرار غربي يدين إيران

مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبنزيا

مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبنزيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 26-02-2018 الساعة 10:35


ذكرت وكالة "رويترز" أن روسيا تمهّد لاستخدام محتمل لحق النقض (الفيتو)، الاثنين؛ لإجهاض محاولة من جانب أمريكا وبريطانيا وفرنسا، في مجلس الأمن الدولي، لانتقاد توصيل إيران أسلحتها إلى مليشيا الحوثي باليمن.

ويتعين على مجلس الأمن، المؤلف من 15 دولة، تجديد العقوبات المفروضة على اليمن، اليوم، في الوقت الذي اقترحت فيه روسيا مشروع قرار مضاداً، يطلب تمديد نظام العقوبات عاماً واحداً، دون ذكرٍ لإيران.

وتحاول واشنطن، على مدى أشهر، حشد الدعم من أجل محاسبة إيران بالأمم المتحدة، وتهدد في الوقت نفسه بالانسحاب من الاتفاق النووي الموقَّع عام 2015 بين طهران والدول الكبرى؛ لكبح البرنامج النووي الإيراني ما لم يتم تعديل ما تصفه أمريكا بأنه "عيوب كارثية".

وصاغت بريطانيا مشروع قرار بالتشاور مع أمريكا وفرنسا، تضمّن في بادئ الأمر التنديد بإيران؛ لانتهاكها الحظر المفروض على واردات السلاح لقادة الحوثيين، فضلاً عن التزام من المجلس باتخاذ إجراء بهذا الشأن.

اقرأ أيضاً :

واشنطن بوست: العقوبات الأمريكية الجديدة "ضربة" لحزب الله وإيران

لكن أحدث نسخة بريطانية من مشروع القرار أسقطت كلمة "الإدانة"، وعبَّرت عن القلق تجاه ما ذكره خبراء الأمم المتحدة الذين يراقبون العقوبات بشأن انتهاك إيران حظر السلاح.

وتحتاج مسودة القرار، حسب وكالة "رويترز"، إلى موافقة تسعة أعضاء، وعدم استخدام أي بلد من الدول دائمة العضوية حق النقض (الفيتو).

ويسعى مشروعا القرارين لتجديد الحظر الذي فرضته الأمم المتحدة على إمدادات السلاح لقادة الحوثيين "وأولئك الذين يعملون لحسابهم أو بتوجيهاتهم"، كما يمكن أن يتضمن إدراج أشخاص وكيانات على القوائم السوداء؛ لتهديدهم السلام والاستقرار في اليمن، أو إعاقة عمليات الإغاثة.

وكانت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، قد اصطحبت زملاءها في مجلس الأمن إلى واشنطن في يناير الماضي؛ لإطلاعهم على أجزاء من صواريخ أطلقها الحوثيون على السعودية.

لكن المندوب الروسي لدى المنظمة الدولية فاسيلي نيبنزيا، قال إنه لا يعتقد وجود قضية تدفع الأمم المتحدة للتحرك ضد إيران، التي وصفت قِطع الأسلحة التي عُرضت في واشنطن بأنها "أمر ملفَّق".

مكة المكرمة