ستمنحها 3 مليارات دولار.. لماذا استأنفت الرياض دعمها المالي لإسلام آباد؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/d3dwDq

الرياض قالت إنها ستضع 3 مليارات دولار في بنك باكستان المركزي

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 29-10-2021 الساعة 14:35

ما هي آخر مظاهر التقارب السعودي الباكستاني؟

الرياض قررت إيداع 3 مليارات دولار في البنك المركزي الباكستاني.

ما هي أهداف السعودية من طي التوتر مع باكستان؟

كسر العزلة وإيجاد مدخل للبيت الأبيض عبر محاولة إقناع إسلام أباد بتوفير موقع للقوات الأمريكية على أراضيها، ومحاولة تحجيم العلاقات الباكستانية الإيرانية.

ما هو شكل العلاقة بين السعودية وباكستان؟

علاقة استراتيجية على المستويين العسكري والاقتصادي.

دخلت العلاقات السعودية الباكستانية على ما يبدو مرحلة جديدة يقول مراقبون إنها تنطلق من التغيرات السياسية والتحولات الجارية في المنطقة؛ حيث تسعى المملكة إلى تحقيق أهداف خاصة بها وأخرى تتعلق بعلاقتها بالولايات المتحدة.

ورغم التحالف التاريخي بين البلدين فإن نوعاً من الفتور انتاب العلاقات خلال العامين الماضيين بسبب خلافات في بعض قضايا الإقليم.

لكن رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان كان حريصاً دائماً على إبقاء نوع من الاتصال ولو على المستوى الشخصي مع الرياض حرصاً على استمرار التعاون.

وهذا الأسبوع زار خان المملكة لحضور إطلاق قمة "الشرق الأوسط الأخضر" التي أعلنها ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، بحضور عدد من زعماء العالم.

وبعد إطلاق المبادرة أعلنت الرياض (الثلاثاء 26 أكتوبر 2021) أنها ستودع 3 مليارات دولار في البنك المركزي الباكستاني، لتبدأ بذلك مرحلة جديدة من العلاقات.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس" أن الصندوق السعودي للتنمية سيودع هذه الأموال قريباً، مشيرة إلى أن توجيهاً صدر أيضاً للصندوق بتمويل تجارة المشتقات النفطية الباكستانية بمبلغ مليار و200 مليون دولار خلال السنة.

في يونيو الماضي، قالت صحيفة "فايننشال تايمز" إن الرياض وافقت على استئناف المساعدة النفطية لباكستان التي تقدر سنوياً بحوالي 1.5 مليار دولار ابتداء من يوليو المقبل.

وذكرت الصحيفة البريطانية في تقرير لها، أن هذه محاولة من الرياض لمواجهة التأثير الإيراني في المنطقة، وذلك حسب مسؤولين في إسلام أباد والرياض.

فتور مؤقت

وفي فبراير 2019، وقع بن سلمان اتفاقيات اقتصادية بقيمة 20 مليار دولار خلال زيارته لإسلام آباد التي لاقى فيها استقبالاً حافلاً. لكن الرياض ضغطت على إسلام أباد عام 2020 لرد قرض سابق قيمته 3 مليارات دولار.

وكان القرض جزءاً من حزمة إنقاذ بقيمة 6.2 مليارات دولار، أعلنت عنها الرياض في أكتوبر 2018، وتسهيلات ائتمانية للحصول على إمدادات نفطية.

وفي ديسمبر 2020، قالت وكالة "رويترز" إن إسلام أباد اضطرت لاقتراض مليار دولار من الصين وردها للسعودية، كدفعة ثانية من القرض الميسر.

وعزا محللون هذا السلوك إلى موقف إسلام أباد الذي لم يعجب الرياض من حرب اليمن، والتزامها الحياد خلال الأزمة الخليجية، فضلاً عن تقاربها الواضح مع إيران وتركيا.

وطفا الخلاف على السطح عندما انتقد وزير الخارجية الباكستاني، شاه محمود قريشي، (أغسطس 2020) الرياض بشدة لرفضها اتخاذ موقف أكثر حزماً تجاه النزاع القائم بين إسلام أباد ونيودلهي بسبب إقليم كشمير.

وهدد قريشي بأخذ ملف كشمير  بعيداً عن منظمة التعاون الإسلامي التي تحظى الرياض بمكانة الريادة فيها. لكن قائد الجيش الباكستاني قمر جاويد زار السعودية في نفس الشهر لتهدئة الأمور. 

وفي مايو 2021، أجرى رئيس وزراء باكستان مشاورات مع الأمير محمد بن سلمان في الرياض ما أدى لتخفيف الخلافات.

وتزامنت زيارة خان مع محاولات دبلوماسية سعودية مع الولايات المتحدة وقطر لبناء جبهة ضد إيران، حسب ما نقلته "فايننشال تايمز" عن مسؤولين.

وسبق أن بذل عمران خان جهوداً لتقريب وجهات النظر بين الرياض وطهران وقال إن أي صدام بينهما يمثل "كارثة" لباكستان.

الوضع الأفغاني

بعد سيطرة حركة طالبان على أفغانستان بدأت جميع القوى إعادة حساباتها بشكل سريع، خاصة أنها تزامنت مع مفاوضات معلنة وغير معلنة مع الجانب الإيراني الذي تسعى الرياض لتحييد نفوذه بكل الطرق.

الباحث السياسي حسن أبو هنية قال إن استئناف الدعم المالي السعودي لباكستان يعود إلى عدد من الأهداف، مشيراً إلى أن البلدين يعانيان أزمة من الولايات المتحدة في ظل إدارة جو بايدن.

وفي تصريح لـ"الخليج أونلاين"، قال أبو هنية إن الرياض "ربما تسعى لإقناع إسلام أباد بإقامة قواعد أمريكية على أراضيها في محاولة لتحسين علاقاتها مع واشنطن".

وحالياً، تسعى الرياض لإثبات نفسها في مجال مكافحة الإرهاب عبر إقناع الباكستانيين بتوفير موطئ قدم للأمريكيين على أراضيهم، بعد أن فقدوا كل حضورهم تقريباً في محيط أفغانستان.

ولفت المحلل السياسي إلى أن باكستان تعاني أزمة مع واشنطن بسبب رفضها استخدام أراضيها ضد أفغانستان بعد الانسحاب الغربي منها، وقال إن الرياض ربما تحاول تحقيق خرق في هذا الملف لتحسين علاقاتها بالبيت الأبيض.

من ناحية أخرى، يضيف أبو هنية، "فإن الرياض تسعى لإعادة التحالف القوي مع إسلام أباد التي بدأت تتجه نحو تركيا وإيران، وهو ما لا تريده السعودية عموماً".

وقال إن نهج تصحيح العلاقات مع باكستان يأتي في سياق تحول المملكة إلى تخفيف التوتر مع الحلفاء والجيران والدول الإسلامية، كما هو ملحوظ مع قطر.

ولفت أبو هنية إلى أن العلاقات السعودية الباكستانية كانت قوية على مدار التاريخ إلا أنها تأثرت برفض إسلام أباد الانخراط في حرب اليمن ثم رفض الرياض تبني الموقف الباكستاني من أزمة كشمير.

وخلص إلى أن البلدين يحاولان حالياً كسر العزلة المفروضة عليهما نوعاً ما بسبب العلاقات مع الولايات المتحدة.

شراكة تاريخية

تستضيف السعودية أكثر من مليوني باكستاني، ولا تزال أكبر مصدر للتحويلات المالية الخارجية إلى باكستان، في حين تعتبر إسلام أباد حليفاً عسكرياً قوياً للرياض؛ لكونها الدولة المسلمة الوحيدة التي تملك أسلحة نووية.

وبطلب من الولايات المتحدة، زار "خان" السعودية في أكتوبر 2019، في محاولة لتقريب وجهات النظر بين الرياض وطهران، بعد تعرض منشآت نفطية سعودية لهجمات حوثية في العام نفسه.

وتعد السعودية أكبر مصدر للنفط لباكستان، كما أنها إحدى الأسواق الرئيسة للمنتجات الباكستانية.

وتعتبر باكستان واحداً من أقوى الحلفاء العسكريين لدول الخليج، وقد أجرت القوات السعودية، الشهر الماضي، مناورات جوية مع نظيرتها الباكستانية في قاعدة "مصحف" الباكستانية، وذلك بالتزامن مع مناورات باكستانية إيرانية في خليج عُمان.

مكة المكرمة