"سراب الصحراء".. اختتام مناورات جوية سعودية - أمريكية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ek4zqD

شارك عدد من الطائرات المختلفة في المناورات

Linkedin
whatsapp
السبت، 22-05-2021 الساعة 20:15
- ما الذي شهدته المناورات؟

تدريبات تهدف إلى "التصدي للتهديدات الناشئة".

- ما أبرز الطائرات التي شاركت في المناورات؟

مقاتلات إف-15 إس أي، وإف-15 سي، وتايفون، وتورنيدو، وإف-15، وإف-16، وإف-18، و"الأيواكس".

أعلنت الرياض، السبت، اختتام مناورات جوية مع واشنطن بعنوان "سراب الصحراء 3"، والتي شهدت تدريبات تهدف إلى "التصدي للتهديدات الناشئة".

وقالت وكالة الأنباء السعودية "واس": إن "القوات الجوية السعودية ونظيرتها الأمريكية اختتمتا المناورة سراب الصحراء 3"، دون تحديد موعد انطلاقها.

وأوضحت أن المناورة "شهدت عدداً من التدريبات على السيناريوهات القتالية المشتركة؛ للتصدي للتهديدات الناشئة (لم تحددها)".

وأكدت أن "هذه التدريبات بين القوات السعودية ونظيرتها الأمريكية تهدف للوصول إلى قوة الردع المطلوبة لأي هجوم محتمل يهدد أمن وسلامة المنطقة".

وأشارت إلى أن عدداً من المقاتلات "شارك في المناورة من الجانب السعودي؛ وهي مقاتلات (إف-15 إس أي)، و(إف-15 سي)، وتايفون، وتورنيدو، بجانب منظومات إنذار مبكر، والاستطلاع الإلكتروني، والتزود بالوقود، ومن الجانب الأمريكي مقاتلات (إف-15)، و(إف-16)، و(إف-18)، والأيواكس".

ووفق صور نقلها إعلام عسكري أمريكي، أقيمت تلك المناورة في قاعدة الأمير سلطان الجوية بالمملكة.

وفي 8 مارس الماضي، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، في مؤتمر صحفي: إن المملكة تواجه "تهديدات أمنية حقيقية من جماعة الحوثي اليمنية المتحالفة مع إيران (..) ونحن بالطبع نواصل العمل بتعاون وثيق مع السعوديين، بالنظر إلى التهديد".

وبشكل متكرر تطلق جماعة الحوثي صواريخ باليستية ومقذوفات ومسيرات على مناطق سعودية، خلف بعضها خسائر بشرية ومادية، وسط استمرار الحرب في اليمن للعام السابع توالياً، وقيادة الرياض تحالفاً عسكرياً لمواجهة تلك الجماعة المدعومة من إيران.

وعادة ما تشهد المنطقة حالة توتر؛ إذ تتهم واشنطن وعواصم خليجية، خاصة الرياض، طهران باستهداف سفن ومنشآت نفطية خليجية وتهديد الملاحة البحرية، وهو ما نفته إيران، وعرضت توقيع اتفاقية "عدم اعتداء" مع دول الخليج.

مكة المكرمة