سفير المغرب يغادر الإمارات وسط حديث عن أزمة دبلوماسية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/EMw3am

استدعاء سفير المغرب لدى الإمارات يؤشر لوجود أزمة دبلوماسية بين البلدين

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 11-03-2020 الساعة 20:10

أفادت مصادر إعلامية مغربية بأن السفير المغربي لدى الإمارات، محمد آيت علي، غادرها منذ أكثر من أسبوع وعاد إلى الرباط؛ بعد استدعائه للتشاور، إضافة إلى القنصلين المغربيين والملحق العسكري للسفارة المغربية، هو ما يعطي دلالة على وجود أزمة دبلوماسية بين البلدين.

ونقل موقع "مغرب إنتلجنس" المحلي، عن مصادر لم يسمها، اليوم الأربعاء، أن الأمور لا تسير كما ينبغي بين الرباط وثنائي السعودية والإمارات اللتين يلقبهما مغاربة بـ"محور الشر".

وبين الموقع أن النشاط الأخير الذي شارك فيه سفير المغرب إلى دولة الإمارات يعود تاريخه إلى الأسبوع الثاني من يناير 2019، خلال زيارة الأمير مولاي رشيد، شقيق الملك محمد السادس، للإمارات.

في المقابل تشير تغريدات نشرها حساب السفارة الإماراتية في الرباط على موقع "تويتر" إلى أن القائم بأعمال السفارة الإماراتية في الرباط بالنيابة، سيف خليفة الطنيجي، يتولى مهام السفير علي سالم الكعبي، الذي غادر المغرب منذ أكثر من عام.

كذلك بين موقع "برلمان كوم" المغربي (مقرب من السلطات) أن العلاقات بين البلدين ليست على ما يرام بعد سحب السفيرين.

وخلال الأزمة الخليجية اختار المغرب التزام الحياد، وعرض القيام بوساطة بين دول الحصار (الإمارات والسعودية والبحرين إلى جانب مصر)، وبين قطر.

وشهدت العلاقات بين البلدين توترات في الآونة الأخيرة؛ على خلفية ما نشرته وسائل إعلام سعودية تبث من الإمارات بشأن الصحراء الغربية، حيث استدعى البلدان، في فبراير الماضي، سفيريهما للتشاور.

مكة المكرمة