سفير تركيا بقطر: اتفاقيات جديدة ستبرم خلال زيارة أردوغان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/aNjD8X

كوكصو: أي تطور بين الدوحة وأنقرة ينعكس على استقرار الخليج

Linkedin
whatsapp
الأحد، 05-12-2021 الساعة 10:36

- ما مناسبة زيارة أردوغان للدوحة؟

يترأس وفد تركيا في اجتماع الدورة السابعة للجنة الاستراتيجية العليا المشتركة.

- ما الاتفاقيات المقرر التوقيع عليها؟

  • الثقافة، والتجارة والاستثمار والإغاثة، والشباب والرياضة، وتنظيم الفعاليات.
  • ومجالات الدبلوماسية والتنمية والصحة والشؤون الدينية والاتصال.

كشف السفير التركي لدى قطر مصطفى كوكصو، أن الاجتماع السابع للجنة الاستراتيجية العليا القطرية–التركية المُشتركة، المقرر عقده بالعاصمة الدوحة، بعد غدٍ الثلاثاء، سيشهد توقيع اتفاقيات جديدة في مجالات متنوعة بحضور قادة البلدين.

وبحسب ما أوردته وكالة "الأناضول"، اليوم الأحد، أوضح كوكصو أنه من "المقرر خلال الاجتماع، التوقيع على سلسلة من الاتفاقيات، تتنوع بين مجالات الثقافة، والتجارة والاستثمار والإغاثة، والشباب والرياضة وتنظيم الفعاليات والدبلوماسية والتنمية والصحة والشؤون الدينية والاتصال".

ولفت إلى أن "علاقة تركيا مع قطر تتميز بالصداقة والأخوة عميقة الجذور، حيث إنها تتطور بسرعة في جميع المجالات، والزيارات المتبادلة تعطي دفعة مهمة لتلك العلاقة".

وأشار إلى أنه "تم التوقيع على ما مجموعه 68 اتفاقية وبروتوكولاً؛ 6 منها عبارة عن بيانات سياسية مشتركة في اجتماعات اللجنة منذ تأسيسها، وجاءت في عديد من المجالات المهمة مثل الاقتصاد والصناعة والدفاع والأمن والاستثمار والطاقة والثقافة، والملكية الفكرية، والتعليم، والشباب".

وقال السفير كوكصو: "الاجتماع الدوري للجنة الاستراتيجية العليا بين تركيا وقطر أُنشئ كأعلى مستوى من التشاور بين البلدين، وهو أهم مؤشر على العلاقات الثنائية القوية والمكثفة".

وأضاف: "نثق بأن الاتفاقيات الجديدة ستدعم وتزيد من روابطنا المشتركة، خاصةً أنها تأتي في ظل حالة هدوء وانفتاح ومصالحات تشهدها المنطقة، ومن ثم فأي تطور ثنائي هنا بين الدوحة وأنقرة ينعكس بالضرورة على النمو والاستقرار في الخليج والشرق الأوسط".

ويصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى قطر، غداً الاثنين، حيث سيترأس وفد تركيا في اجتماع الدورة السابعة للجنة الاستراتيجية العليا المشتركة.

وتنعقد اللجنة في ظل علاقات ثنائية استراتيجية تشهد تطوراً متنامياً وتعاوناً متواصلاً على مختلف الأصعدة.

ويترأس هذا الاجتماع كل من الرئيس أردوغان، وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وعلى هامش الاجتماع، سيعقد الزعيمان لقاء قمة.

وتعتبر هذه القمة هي الـ29 بين الرئيس التركي وأمير قطر، خلال 70 شهراً، وهو رقم قياسي في تاريخ العلاقات بين البلدين، وربما بتاريخ العلاقات الدولية.

وتأسست اللجنة الاستراتيجية العليا المشتركة بين قطر وتركيا في 2014، واستضافت الدوحة دورتها الأولى، في ديسمبر من العام التالي، وعقدت منذ تأسيسها ستة اجتماعات، مناصفة بين البلدين.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة