سفينتان إيرانيتان تتوغلان بمياه اليمن للمرة الثانية في 6 شهر

يعد توغل السفن الإيرانية تعد صارخ على مياه اليمن ومخالفة للقانون الدولي

يعد توغل السفن الإيرانية تعد صارخ على مياه اليمن ومخالفة للقانون الدولي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 07-10-2016 الساعة 08:55


أعلن وزير الثروة السمكية اليمني فهد كفاين أن سفينتين إيرانيتين توغلتا في المياه الإقليمية لبلاده، وذلك للمرة الثانية خلال أشهر.

وقال كفاين، الخميس، في صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: "توغلت سفن إيرانية في المياه اليمنية للمرة الثانية خلال أشهر، وبطريقة استفزازية اقتربت سفينتان بأقل من خمسة أميال من جزيرتي عبد الكوري وسحمة جنوب غرب محافظة أرخبيل سقطرى الواقعة على المحيط الهندي قبالة سواحل القرن الإفريقي بالقرب من خليج عدن"، دون أن يذكر أي تاريخ بعينه لهذه الحادثة.

وأضاف: "هذا تعد صارخ على المياه اليمنية ومخالفة صريحة للقانون الدولي، وممارسة الاصطياد غير القانوني والإضرار بالثروة البحرية".

ولفت إلى أنه سبق للسفن الإيرانية "ممارسة هذا الاعتداء في المنطقة، وكان آخرها قبل ستة أشهر، حين توغلت سبع سفن على متنها 107 إيرانيين بالقرب من جزيرة سقطرى ودخولها مرفأ مديرية حديبو (عاصمة محافظة أرخبيل سقطرى)".

وأشار إلى أنه تم حينها التحفظ عليها ومن فيها، مؤكداً أن الوزارة سبق أن حذرت من استغلال الظرف الذي يمر به البلد في الاعتداء على الثروة السمكية.

اقرأ أيضاً :

الاتحاد الأوروبي: استهداف السفينة الإماراتية أمر غير مقبول

ومنذ الربع الأخير لعام 2014، يشهد اليمن حرباً بين القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، مدعومة بقوات التحالف العربي، والقوات الموالية لجماعة الحوثي، والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح من جهة أخرى، مخلفة آلاف القتلى والجرحى، فضلاً عن أوضاع إنسانية وصحية صعبة. ويتهم هادي وحكومته، إيران بدعم مسلحي جماعة الحوثي الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء ومحافظات مجاورة منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

مكة المكرمة