سوريا.. سقوط مقاتلة روسية في البحر ومقتل طياريها

تستغل روسيا قاعدة حميميم السورية كقاعدة لطائراتها

تستغل روسيا قاعدة حميميم السورية كقاعدة لطائراتها

Linkedin
whatsapp
الخميس، 03-05-2018 الساعة 11:17


لقي طاقم طائرة مقاتلة روسية مكون من طيارين، مصرعه، اليوم الخميس، بسقوط طائرتهما في البحر المتوسط، قبالة مدينة جبلة باللاذقية، غربي سوريا.

وقالت موسكو في بيان، إن الطائرة من طراز "سوخوي–30" وسقطت أمام الشواطئ السورية بالبحر المتوسط في أثناء إقلاعها من قاعدة حميميم.

وبيَّنت أن المقاتلة لم تتعرض لإطلاق نار من سوريا، "وربما يكون اصطدامها بطائر سبب تحطمها".

إلى ذلك، نقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مصادر سورية، قولها إن سبب سقوط الطائرة يعود لعطل فني.

وتناقلت مواقع تواصل اجتماعي صوراً لسقوط الطائرة.

اقرأ أيضاً:

روسيا: إسقاط مقاتلة في إدلب تم بمنظومة دفاع جوي "خطيرة"

وكانت آخر طائرة مقاتلة روسية سقطت بسوريا، في شهر فبراير الماضي، وهي من طراز "سوخوي-25"، أُسقطت بصاروخ محمول في محافظة إدلب، وقُتل قائدها على الأرض بعد أن قفز بالمظلة من الطائرة، السبت.

في حين سقطت، في مارس الماضي، طائرة نقل عسكري روسية بسوريا؛ ما أدى إلى مقتل كل من كانوا على متنها وعددهم 39 شخصاً.

مكة المكرمة