سيناتور أمريكي يسعى لفرض تشريع ضد بن سلمان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GJp1jB

طالب غراهام بإقالة ولي العهد السعودي ومعاقبة السعودية إثر قضية خاشقجي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 27-11-2018 الساعة 09:02

قال السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام، إنه سيعمل لفرض عقوبات على ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، إذا ما أقرت وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه) بأنه هو مَن أمر بقتل الصحفي جمال خاشقجي.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها غراهام، عضو مجلس الشيوخ الأمريكي، الاثنين، لموقع "أكسيوس" الأمريكي، بشأن قضية قتل خاشقجي بقنصلية بلاده في إسطنبول، مطلع أكتوبر الماضي.

وأوضح غراهام أنه مع عدد من النواب بمجلس الشيوخ طالبوا وكالة الاستخبارات بتقديم بيان موجز، هذا الأسبوع، لمعرفة مدى صحة التقارير عن ثقة الوكالة بأن بن سلمان أمر بعملية قتل خاشقجي.

وأضاف: "إن كانت الأدلة كافية لترجيح تواطؤ بن سلمان في الجريمة، فسأتخذ خطوات باتجاه إصدار تشريع ما في مجلس الشيوخ بناءً على هذا الاستنتاج".

وتابع: "سأضيف كذلك إلى التشريع، أي سلوكياتٍ أخرى مزعزِعة للاستقرار ارتكبها بن سلمان، مثل الطريقة التي يدير بها حرب اليمن، والواقعة الغريبة مع رئيس الوزراء اللبناني (سعد الحريري)، وحصار قطر دون أي مشاورات".

وفي 4 نوفمبر 2017، أعلن الحريري استقالته في أثناء زيارة للسعودية، قائلاً في خطاب متلفز من الرياض، إنه يعتقد أن هناك مخططاً لاغتياله، وهذا ما فسره البعض بأنه محتجز في المملكة.

وأفاد غراهام بأنه ومعه السيناتور الديمقراطي بوب مينينديز يعملان على "فرض عقوباتٍ أقسى على السعودية؛ عقاباً لها على جريمة القتل"، مضيفاً: إنه "سيضغط لفرض عقوباتٍ على بن سلمان".

وأوضح أنه لا يبدو أن قضية خاشقجي ستنتهي قريباً، وأنها ستدفع أعضاء الشيوخ من الديمقراطيين، ومجموعة صغيرة من الجمهوريين، لاتخاذ موقف معارض للرئيس دونالد ترامب.

وكان غراهام صرح سابقاً بأن "ولي العهد السعودي كرة تحطيم دولي، وليس من الحكمة النظر بعيداً في العلاقة معه"، وطالب سابقاً بإقالة بن سلمان ومعاقبة المملكة على فِعلتها بقضية خاشقجي.

مكة المكرمة
عاجل

وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف: خطر الحرب مع "إسرائيل" كبير