شاهد: الجولاني يتبنى تفجيرات حمص ويتوعد النظام بالمزيد

أبو محمد الجولاني زعيم "هيئة تحرير الشام"

أبو محمد الجولاني زعيم "هيئة تحرير الشام"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 28-02-2017 الساعة 11:22


أعلن "أبو محمد الجولاني"، قائد "هيئة تحرير الشام"، مسؤولية جماعته عن الهجمات التي استهدفت قوات أمن نظام الأسد في مدينة حمص، السبت الماضي، وخلفت عشرات القتلى، مهدداً بهجمات لاحقة.

وفي مقطع مصور نُشر على "اليوتيوب"، الاثنين، قال الجولاني إن الهجمات نفذها 5 انتحاريين.

وتعد "هيئة تحرير الشام" تكتلاً من مجموعات مسلحة عدة، بما فيها "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً) التي أعلنت، في يوليو/تموز الماضي، إنهاء علاقاتها بتنظيم "القاعدة".

اقرأ أيضاً:

بحجة إيران.. هل يغزو ترامب العراق؟

وكانت انفجارات عنيفة هزت مدينة حمص، السبت الماضي، وقُتل فيها أكثر من 42 شخصاً، بينهم رئيس فرع الأمن العسكري في المدينة، العميد حسن دعبول، واستهدفت مقرين من أكبر المراكز الأمنية في مدينة حمص.

وتوعد "الجولاني"، في الشريط المصور، نظام الأسد، مشيراً إلى أن هجوم السبت "ما هو إلا حلقة في سلسلة عمليات تأتي تباعاً".

كما هاجم "الجولاني" المعارضة السورية، قائلاً إن هجمات حمص "هي درس للمنهزمين في جنيف وأستانة"، في إشارة منه إلى جهود التسوية السلمية للأزمة السورية.

يُذكر أن الهيئة العليا للمفاوضات التابعة للمعارضة اتهمت نظام الأسد بتنفيذ هجمات حمص بغرض "التخلص من شخصيات مطلوبة في قضية اغتيال رفيق الحريري".

مكة المكرمة