شاهد: سليماني يتجول في حلب ويشهد إعدام 14 مدنياً

سليماني حضر إعدام مدنيين بحلب

سليماني حضر إعدام مدنيين بحلب

Linkedin
whatsapp
السبت، 17-12-2016 الساعة 13:48


كشفت وسائل إعلام إيرانية، السبت، أن مسؤول العمليات العسكرية الخارجية لإيران، الجنرال قاسم سليماني، كان موجوداً في مدينة حلب شمالي سوريا، أثناء قيام عناصر مليشيات أجنبية موالية للنظام السوري بقتل 14 مدنياً شرقي المدينة، يوم الجمعة.

وأظهرت صور نشرتها وسائل إعلام خاضعة لسيطرة النظام في إيران، أن سليماني، قائد فيلق القدس المسؤول عن الأنشطة العسكرية والاستخبارية في حرس الثورة الإيراني، كان في حلب الجمعة.

ومن بين المواقع التي نشرت صورة سليماني موقع "fardanews.com" المقرب من التيار المحافظ، والموقع الإخباري "alef.ir"، بالإضافة إلى موقع "jamaran.ir" التابع لعائلة الخميني.

15554n

1557n

اقرأ أيضاً :

شاهد: إيرانيون يرفعون شعار "حلب تُباد" في الملاعب

واللافت أن سليماني كان موجوداً في حلب أثناء هجوم المليشيات الموالية للنظام على قافلة إجلاء المدنيين من المناطق المحاصرة في حلب.

وكانت المليشيات التي يقودها الجنرال الإيراني، سيد جواد، احتجزت لمدة 5 ساعات نحو 800 مدني من المحاصرين في شرق حلب، أثناء عملية الإجلاء، الجمعة، قبل أن يعيدوهم إلى الأحياء المحاصرة بعد سلب أموالهم وأمتعتهم، كما أقدموا على قتل 14 مدنياً خلال عملية الاحتجاز.

يشار إلى أن الجنرال جواد الذي يدير أنشتطه في سوريا، مرتبط بالجنرال سليماني قائد فيلق القدس.

وبدأت الخميس الماضي، عملية إجلاء مدنيين وجرحى من مدينة حلب، بموجب اتفاق بوقف إطلاق النار تم التوصل إليه، الثلاثاء، بين قوات النظام السوري والمعارضة المسلحة، بوساطة تركية، إلا أن المعارضة أكدت أن أربعين ألفاً لا يزالون محاصَرين شرقي حلب.

ويأتي اتفاق وقف إطلاق النار في حلب بعد حصار خانق وقصف مكثف للنظام السوري وحلفائه على الأحياء شرقي حلب، دام نحو 5 أشهر، وأسفر عن مقتل وجرح المئات.

مكة المكرمة