شاهد: صاروخ تاو يستهدف مليشيات موالية لإيران بحلب

لحظة الاستهداف (صورة من مقطع الفيديو)

لحظة الاستهداف (صورة من مقطع الفيديو)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 13-11-2016 الساعة 09:38


حقق فصيل تابع للجيش السوري الحر، إصابة مباشرة لدى استهدافه مجموعة من المليشيات الإيرانية، كانت تجتمع في ضاحية الأسد بحلب، السبت.

وأظهر مقطع مصور بثه فصيل "جيش المجاهدين" الذي يشارك مع بقية الفصائل في معركة فك الحصار عن حلب، لحظة استهداف رامي صواريخ مضادة للدروع من طراز "تاو" لتلك المجموعة، التي تطاير بعض أفرادها بالهواء نتيجة الانفجار.

وقال الفصيل إنّ العملية أسفرت عن مقتل 13 مسلحاً من عناصر النظام والمليشيات الشيعية الموالية لإيران.

اقرأ أيضاً :

صحيفة: شيوع الأسلحة الكيماوية بسوريا جزء من تركة أوباما

وشهد شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي مقتل 31 من حزب الله في سوريا، بينهم قيادات بالحزب، في حين لا يمكن تقدير قتلى المليشيات الشيعية الأخرى الموالية لإيران التي تقاتل إلى جانب نظام الأسد.

وتؤكد مصادر أمنية لبنانية أنه منذ دخول حزب الله الحرب في سوريا دعماً لرئيس النظام بشار الأسد، خسر نحو 1500 من مقاتليه؛ منهم نحو 350 عنصراً هذا العام.

وأصبح حزب الله جزءاً لا يتجزأ من تحالف القوى المدعوم من إيران وروسيا الذي أدى دوراً حيوياً في بقاء الأسد بالسلطة، ضد الانتفاضة الشعبية المطالبة برحيله.

وكانت فصائل "جيش الفتح" و"غرفة عمليات فتح حلب" بدأت عملية يوم الثامن والعشرين من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، لفك الحصار عن مناطق سيطرة المعارضة في مدينة حلب (الأحياء الشرقية).

وتعاني أحياء حلب الشرقية المحررة، والتي يقطنها نحو 300 ألف شخص، حصاراً برياً من قِبل قوات النظام السوري ومليشياته بدعم جوي روسي، منذ عدة أسابيع، وسط شح حاد في المواد الغذائية والمعدات الطبية.

وأدى القصف السوري-الروسي على حلب إلى مقتل عشرات آلاف المدنيين، وأجبر أكثر من مليون شخص على مغادرة المدينة، التي تمنع قوات نظام الأسد، الأمم المتحدة من إدخال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة فيها.

مكة المكرمة