شاهد: 42 قتيلاً و72 جريحاً في "مجزرة حارم" بإدلب

القصف نفذّه الطيران الروسي

القصف نفذّه الطيران الروسي

Linkedin
whatsapp
الخميس، 22-03-2018 الساعة 21:24


ارتفعت حصيلة القتلى المدنيين في محافظة إدلب الواقعة ضمن مناطق خفض التوتّر شمالي سوريا، جراء هجوم جوي استهدف سوقاً شعبية، إلى 42 قتيلاً.

وقال مدير الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) في إدلب، مصطفى حاج يوسف، لوكالة الأناضول، إن الهجوم الجوي الذي استهدف سوقاً شعبية بمدينة حارم بإدلب ارتفعت حصيلة قتلاه إلى 42 مدنياً وعدد الإصابات إلى 72 شخصاً.

اقرأ أيضاً :

مقتل 16 طفلاً و4 بالغين بقصف استهدف تلاميذ في إدلب

وتواصل فرق الدفاع المدني أعمال البحث والإنقاذ، بحسب حاج هاشم، الذي أعرب عن تخوّفه من ارتفاع عدد الضحايا.

وقال مرصد الطائرات التابع للمعارضة، في بيان على موقعه بشبكات التواصل الاجتماعي: إن "طائرات روسية انطلقت من مطار حميميم باللاذقية ونفّذت هجوماً على مدينة حارم".

وخلال الأسبوعين الماضيين، قُتل 84 مدنياً وأُصيب 88 آخرون، في هجمات جوية للنظام وحلفائه استهدفت مناطق سكنية في محافظتي إدلب وحماة.

وتشكّل إدلب مع ريف حماة الشمالي وريف حلب الغربي إحدى مناطق "خفض التوتر" التي تم الاتفاق عليها في محادثات العاصمة الكازخية أستانة، بين تركيا وروسيا وإيران.

مكة المكرمة