شهيدان سعوديَّان قرب اليمن يرفع عددهم إلى 55 منذ مايو

جنود سعوديون على الحدود مع اليمن (أرشيف)

جنود سعوديون على الحدود مع اليمن (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 18-08-2017 الساعة 19:55


أعلنت السعودية، الجمعة، استشهاد ضابط وجندي في معارك مع مليشيا "الحوثي" على حدودها الجنوبية مع اليمن، ليرتفع عدد شهدائها في الشريط الحدودي، منذ العاشر من مايو الماضي، إلى 55 عسكرياً.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، أن الملازم أول عبد الملك محمد الشتوي، والجندي أول محمد بن علي مشيخي، استشهدا في "الحد الجنوبي دفاعاً عن الدين والوطن"، في إشارة إلى الحدود الجنوبية مع اليمن والتي تشهد معارك مع الحوثيين منذ أكثر من عامين.

ووفقاً للوكالة، فقد قدم الأمير محمد بن عبد الرحمن بن عبد العزيز، أمير منطقة الرياض بالنيابة، تعازي القيادة السعودية لذوي الملازم "الشتوي"، في حين نقل محافظ خميس مشيط، خالد بن عبد العزيز بن مشيط، تعازي القيادة لأسرة الجندي "مشيخي".

اقرأ أيضاً :

وداعاً رجل البرّ.. السعوديون يبكون #محمد_إبراهيم_السبيعي

ولم تتطرق الوكالة إلى ظروف استشهاد الضابط والجندي وملابساتها، لكن وسائل إعلام سعودية تحدثت، الجمعة، عن تمكن القوات السعودية من صد هجوم مكثف لمسلحي الحوثي قبالة "الشرفة" في منطقة نجران، جنوبي المملكة.

وباستشهاد الملازم "الشتوي" والجندي "مشيخي"، يرتفع عدد شهداء الجيش السعودي في الشريط الحدودي مع اليمن، منذ العاشر من مايو الماضي، إلى 55 عسكرياً في أكثر جبهات الحرب استنزافاً، بحسب مصادر سعودية رسمية.

ويشهد الشريط الحدودي تصعيداً كبيراً، حيث كثف الحوثيون من هجماتهم الصاروخية على الأراضي السعودية، وأعلنوا تقدمهم في مواقع عسكرية داخل المملكة.

وفي المقابل يواصل طيران التحالف العربي شن عشرات الغارات عند المناطق الحدودية، مستهدفاً مواقع الحوثيين وقوات الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح؛ ما يسفر عن سقوط قتلى في صفوفهم.

مكة المكرمة