شهيدان في غزة أحدهما متأثراً بجراحه في التصعيد الأخير

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/K8q3m8

قوات الاحتلال فتحت النار شرقي خان يونس (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 29-11-2019 الساعة 18:59

استشهد فتى وأصيب خمسة آخرون، اليوم الجمعة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي شرقي محافظة خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وأفادت وزارة الصحة في غزة باستشهاد الفتى فهد محمد وليد الأسطل (16 عاماً)؛ على أثر إصابته برصاصة في منطقة البطن أطلقتها عليه قوات الاحتلال المتمركزة خلف السياج الأمني.

كما أصيب خمسة مواطنين بالرصاص الحي والمطاطي، وآخرون بالاختناق بالغاز المسيل للدموع في اعتداء قوات الاحتلال على نحو 100 مواطن تظاهروا، عصر الجمعة، شرقي خان يونس.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت الوزارة الفلسطينية استشهاد رائد السرساوي (30 عاماً)؛ متأثراً بجراحه التي أصيب بها خلال التصعيد الإسرائيلي على قطاع غزة (13 نوفمبر).

وكانت "الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار" أعلنت، الأربعاء، تأجيل فعاليات هذه الجمعة للمسيرات؛ بسبب ما قالت إنها "ظروف أمنية خطيرة"، ومن أجل "تفويت الفرصة على العدو"، في ظل تهديداته المستمرة بشن عدوان على قطاع غزة.

وقالت الهيئة إن قرارها جاء "ارتباطاً بالظروف الأمنية الخطيرة جداً، وفي ضوء تهديدات نتنياهو بشن عدوان شامل جديد على قطاع غزة لحماية نفسه من الملاحقة بتهم الفساد".

ومنذ نهاية مارس 2018، يشارك فلسطينيون في مسيرات العودة قرب السياج الفاصل بين شرقي غزة و"إسرائيل"؛ للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم، ورفع الحصار عن القطاع، في حين يقمع جيش الاحتلال الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية بعنف، ما أسفر عن استشهاد عشرات الفلسطينيين، وإصابة الآلاف بجروح مختلفة.

مكة المكرمة