صافح طبيباً مصاباً.. هل تمكن "كورونا" من بوتين؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/DwEYBz

بوتين وهو يصافح الطبيب المصاب بفيروس كورونا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 31-03-2020 الساعة 19:16

بدأت التساؤلات تثار حول صحة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وإن كان قد أصيب بفيروس كورونا المستجد؛ بعد إصابة مدير المستشفى الذي رافقه بجولته في مركز مكافحة كورونا بالعاصمة موسكو.

وفي التفاصيل؛ أُعلن عن إصابة رئيس أطباء مشفى "كوماونكارا" للأمراض المعدية،  دينيس بروتسينكو، الذي رافق الرئيس الروسي خلال زيارته المصابين بفيروس كورونا بالمستشفى، الأربعاء الماضي.

وأظهرت الفحوصات التي أُجريت على رئيس الأطباء إصابته بفيروس كورونا، وفق ما قاله التلفزيون الرسمي الروسي.

وقال بروتسينكو في تصريح إن "حالته الصحية جيدة، ويواصل أداء مهامه في المستشفى من خلال المحافظة على المسافة الاجتماعية مع الآخرين".

وأفاد المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، رداً على عن مرافقة بروتسينكو لبوتين خلال الزيارة إلى المستشفى، أن "الرئيس الروسي يجري باستمرار فحوصات خاصة بفيروس كورونا، وأن حالته الصحية سليمة".

ويُعد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أرفع زعيم يُصاب بفيروس كورونا، في حين خضع رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، لفحوصات وجاءت النتائج "سلبية".

ووفق آخر الأرقام التي أعلنتها السلطات الروسية، فقد أصاب كورونا أكثر من 2330 شخصاً، تُوفي منهم 17، مقابل شفاء 121 حالة.

وينتشر الفيروس اليوم في معظم دول العالم، لكنَّ أكثر وفياته وحالات الإصابة الناجمة عنه هي في إيطاليا وإسبانيا والصين وإيران وفرنسا والولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

وبلغ عدد المصابين حول العالم حتى لحظة إعداد هذا الخبر (31 مارس) أكثر من 819 ألف شخص، في حين توفي أكثر من 39 ألفاً و790 شخصاً، وتعافى منهم أكثر من 173 ألفاً.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولاً عديدة على إغلاق حدودها البرية، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات، ومن ضمنها صلوات الجمعة والجماعة.

مكة المكرمة