صحيفة: الأمن المصري يُصفي المعتقلين ويعلن مقتلهم باشتباكات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Wpp71M

بعد أشهر من اختفاء المعتقلين تزعم الحكومة أنهما لقيا حتفهما في تبادل لإطلاق مع قوات الأمن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 24-07-2019 الساعة 12:54

أكدت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، أن قوات الأمن المصرية تنفذ عمليات إعدام خارج القانون بحق المعتقلين من الخصوم السياسيين لنظام الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي.

ونقلت الصحيفة شهادات لأسر معتقلين قتلوا عقب اعتقالهم واختفائهم قسرياً لشهور، كما اعتمدت الصحيفة في تقريرها على شهادات مسؤولين ومراقبين غربيين.

وبحسب تقرير الصحيفة، اعتقلت السلطات المصرية محمد عبد الستار في المدرسة حيث يعمل مدرساً في أبريل 2017، كما اعتقل الأمن شخصاً آخر يدعى صبري صلاح في الشهر التالي.

وطالبت زوجتا عبد الستار وصلاح الحكومة بمعلومات عن مكان اختفائهما بعد أيام من اعتقالهما، إلا أنهما لم تحصلا على أي إجابة، وفق ما ذكر موقع "الجزيرة مباشر".

وبعد شهر من اختفاء الرجلين، قالت الحكومة إنهما لقيا حتفهما في تبادل لإطلاق النار بين قوات الأمن ومسلحين، بحسب ما ورد في تقرير الصحيفة.

وأثارت عمليات القتل تلك وغيرها اتهامات بأن قوات الأمن المصرية تقتل المعتقلين، وتدعي بعد ذلك أنهم قتلوا في اشتباكات مع الشرطة، وفقاً لاتهامات مسؤولين أمنيين غربيين وأقارب للضحايا ووثائق اطلعت عليها "وول ستريت جورنال".

وعمليات القتل هي من بين مئات تنفذها وزارة الداخلية المصرية وهي تتصارع مع هجمات تنظيم "داعش" وغيرها من الجماعات المسلحة. وقد أودت هذه الهجمات بحياة مئات المصريين في السنوات الأخيرة، بحسب الصحيفة الأمريكية.

وتقول "وول ستريت جورنال": "أدت هجمات المسلحين والاستجابة المميتة بشكل متزايد من قبل قوات الأمن إلى مزيد من التدقيق في سجل حقوق الإنسان للنظام المصري، ومن المعروف  أن الحكومة المصرية حليف رئيسي للولايات المتحدة وحصلت على مليارات الدولارات من المساعدات العسكرية الأمريكية".

وزارة الداخلية قالت إنها قتلت 153 شخصاً على الأقل في مداهمات في الأشهر الستة الأولى من عام 2019، بعدما قتلت 235 شخصاً في عام 2018. و33 شخصاً في عام 2015، وهو العام الأول الذي أعلنت فيه الوزارة عن عدد كبير من المداهمات القاتلة.

ولم يرد متحدث باسم الحكومة المصرية على طلبات الصحيفة للتعليق بشأن تزايد أعداد القتلى على مدار العام الماضي. في حين قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن هذه الاتهامات "مقلقة للغاية".

وأشار تقرير الخارجية الأمريكية السنوي بشأن حقوق الإنسان إلى تقارير عديدة في عام 2018 عن عمليات قتل تعسفي وخارج نطاق القانون ارتكبتها قوات الأمن المصرية، وفق ما تذكر الصحيفة الأمريكية.

مكة المكرمة