صحيفة كويتية تكشف فحوى فتوى التحاق النساء بالجيش

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/oDpjKE

قضية التحاق النساء بالجيش تثير ضجة كبيرة في الكويت

Linkedin
whatsapp
الأحد، 23-01-2022 الساعة 10:50
- متى ستصدر "الفتوى" رسمياً؟

قبيل جلسة البرلمان المخصصة للتصويت بشأن وزير الدفاع الأربعاء.

- متى علَّقت الكويت قرار التحاق النساء بالجيش؟

منتصف يناير الجاري.

قالت صحيفة كويتية، إنَّ ردَّ هيئة الإفتاء الكويتية بخصوص جواز التحاق النساء بالحقل العسكري وتقلُّد مناصب فيه، سيصدر قبل جلسة البرلمان للتصويت على تجديد الثقة بوزير الدفاع، كاشفةً في الوقت نفسه عن مضمون الفتوى المرتقبة.

ونقلت صحيفة "الأنباء" عن مصادر وصفتها بـ"المطلعة"، الأحد، أن الفتوى ستنص على أنه "لا يجوز للمرأة التجنيد أو التسليح، لكن يجوز لها العمل عند الاضطرار والضرورة".

كما تشير التوقعات إلى أن نص الفتوى يتضمن أن "الأفضل للمرأة العمل في مجالات التعليم والطب والتمريض في القطاع العسكري".

ولفتت المصادر إلى أن الفتوى ستتضمن "ضوابط لتنفيذ الدورات التي تعتزم وزارة الدفاع تنفيذها، لتقتصر على هذه التخصصات ولتقدم خدماتها للسيدات زوجات العسكريين".

وأمس السبت، قالت صحيفة "القبس" الكويتية، إن نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع الكويتي، الشيح حمد جابر العلي، مستمر في منصبه، وإنه لا صحة لنيته تقديم الاستقالة.

ونقلت عن مصدر حكومي -لم تسمه- قوله إنه إن الوزير سيدخل الجلسة المحددة لطرح الثقة عنه الأربعاء المقبل، وهو ضامن لأغلبية مريحة تؤيد بقاءه في منصبه

ولا تزال قضية التحاق النساء بالجيش تثير ضجة في الكويت؛ حيث وصل عدد النواب المؤيدين لطرح الثقة إلى 19 نائباً، فيما أكد البعض أن موقفهم يتحدد عقب تأكيد الوزير خلال الجلسة، التزامه بالفتوى الشرعية الخاصة بالموضوع.

وأثار قرار السماح للمرأة الكويتية بالالتحاق بالسلك العسكري منذ صدوره في أكتوبر الماضي، جدلاً وردود فعل متباينة، بين مرحب ومنتقد، بحجة مخالفته للشرع والتقاليد.

ومنتصف يناير الجاري، أعلنت السلطات الكويتية تأجيل إقامة الدورة التدريبية للدفعة النسائية الأولى، مؤكدةً أن التحاق أولى دفعات المتقدمات للجيش سيكون بعد رأي شرعي رسمي.