صور جوية تظهر تقديم الإمارات دعماً عسكرياً لجيش إثيوبيا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/B3NyNq

الصور التي نشرتها قناة الجزيرة لحركة الدعم الإماراتي لأديس أبابا

Linkedin
whatsapp
الخميس، 25-11-2021 الساعة 13:07

ماذا كشفت الصور التي حصلت عليها الجزيرة؟

أظهرت الصور والبيانات دعماً عسكرياً إماراتياً مكثفاً لقواعد جوية إثيوبية، وطائرة مسيرة تملكها الإمارات في قواعد إثيوبية.

إلى أين وصلت المعارك في إثيوبيا؟

المعارضة المسلحة باتت على بعد 200 كم من العاصمة. 

نشرت قناة "الجزيرة" الإخبارية، اليوم الخميس، صوراً فضائية وبيانات ملاحية تكشف أن الإمارات فتحت جسراً جوياً لتقديم الدعم العسكري للجيش الإثيوبي مستعينة بشركات شحن خاصة.

وأظهرت الصور والبيانات دعماً عسكرياً إماراتياً مكثفاً لقواعد جوية إثيوبية، كما كشفت عن وجود طائرة مسيرة من طراز "وينغ لونغ" (Wing Loong) الصينية في القواعد العسكرية الإثيوبية.

واستعانت الإمارات بشركتين من أوروبا لتسيير رحلات دعم عسكري لإثيوبيا؛ وهما شركة "يورب إير" (Europe Air) الإسبانية التي نظمت 54 رحلة دعم عسكري بين الإمارات وإثيوبيا في أقل من شهر، وشركة "فلاي سكاي إيرلاينز" (Fly Sky Airlines) الأوكرانية التي نظمت 39 رحلة شحن عسكري خلال شهرين، ولا تزال الرحلات مستمرة.

كما كشفت صور الأقمار الصناعية عن أن قاعدتي "سمرا" و"أكسوم" خرجتا من الخدمة بعد اشتباكات مع قوات جبهة تحرير شعب تيغراي.

وتكشف الصور الفضائية أن قوات جبهة تيغراي تمكنت من السيطرة على قواعد عسكرية للجيش الإثيوبي، وباتت على نحو 200 كيلومتر من العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

يأتي ذلك فيما أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد قيادة المعارك بنفسه ضد قوات تيغراي التي تعهدت باجتياح العاصمة وإسقاط الحكومة.

مكة المكرمة