طالبان تنفي الاتفاق مع قطر وتركيا حول تشغيل مطار كابل

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/5zPQDN

مطار حامد كرزاي الدولي في كابل

Linkedin
whatsapp
السبت، 25-12-2021 الساعة 14:07

على ماذا يجري التفاوض؟

تشغيل 5 مطارات أفغانية من بينها مطار كابل.

ماذا قالت طالبان؟

المفاوضات ما زالت جارية.

كشفت "هيئة الطيران المدني" الأفغانية التابعة لحكومة "طالبان" عن أن المفاوضات التي تجريها "طالبان" مع الوفد القطري-التركي بشأن إدارة خمسة مطارات أفغانية من بينها مطار كابل ما زالت جارية، نافية التوصل إلى أي اتفاق حتى الآن.

جاء ذلك في بيان نشرته هيئة الطيران المدني على حسابها في منصة "فيسبوك"، الجمعة، تابعه "الخليج أونلاين".

وقالت الهيئة: إن "المباحثات ما تزال مستمرة بشأن تقديم الخدمات التقنية إلى مطارات أفغانستان الدولية الخمسة"، مضيفة أنه "لم يتم توقيع أي اتفاق حتى الآن".

يأتي رد الهيئة بعد نشر وكالة "الأناضول" التركية الرسمية خبراً، نقلاً عن مصادر دبلوماسية، مفاده أن أنقرة والدوحة توصلتا إلى اتفاق مبدئي مع حكومة "طالبان" بشأن تشغيل مطار حامد كرزاي في كابل والمطارات الدولية الأربعة الأخرى في أفغانستان.

والأربعاء الماضي، قالت مصادر دبلوماسية مماثلة لـ"الأناضول": إن "الدوحة وأنقرة اتفقتا على التشارك في تشغيل مطار كابل الدولي، وإنه سيتم إكمال المفاوضات مع الحكومة الأفغانية بهذا الخصوص، الخميس".

وحسب المصادر، فإن مفاوضات جرت بين وفود قطرية وتركية خلال الفترة الماضية بشأن تشغيل مطار كابل، تكللت بتوقيع مذكرة تفاهم بين شركتين من تركيا وقطر لهذا الغرض على أساس الشراكة المتكافئة. ولم يصدر أي تعليق فوري من السلطات التركية أو القطرية حول الأمر.

ويكتسب مطار "حامد كرزاي الدولي" في كابل أهمية؛ لكونه الرابط الجوي الرئيس لأفغانستان غير المطلة على بحار بالعالم، في وقت يواجه فيه ملايين من سكان البلاد أخطاراً إنسانية عديدة، خاصة في فصل الشتاء.

ومنتصف أغسطس الماضي، سيطرت حركة "طالبان" على أفغانستان بالكامل، بموازاة مرحلة أخيرة من انسحاب عسكري أمريكي من البلاد اكتملت نهاية الشهر ذاته.

ولا تزال دول العالم مترددة في الاعتراف بحكم "طالبان"، وتربط ذلك بسلوكيات الحركة، خاصةً احترام حقوق الإنسان.