طرود مشبوهة في منشآت عسكرية أمريكية

مكتب التحقيقات الفيدرالي يدقق في الطردين المشبوهين

مكتب التحقيقات الفيدرالي يدقق في الطردين المشبوهين

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 27-03-2018 الساعة 09:30


أفاد مسؤولون أمريكيون، الاثنين، بأن عدة طرود مشبوهة أُرسلت إلى بعض المنشآت العسكرية القريبة من العاصمة واشنطن، ويُجري مكتب التحقيقات الفيدرالي عملية تعقُّب لها.

المسؤولون تحدثوا لعدد من وسائل الإعلام المحلية، دون الإفصاح عن هوياتهم، وذكروا أن الطرود المشبوهة أُرسلت إلى مواقع عسكرية في منطقة ناشيونال كابيتال.

بدورها، أكدت الناطقة باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، ميشيل بالدانس، في تصريحات لوكالة الأناضول، واقعة إرسال هذه الطرود، لكنها امتنعت عن الإدلاء بمزيد من التفاصيل.

وقالت في السياق ذاته: "نحن نتعقب آثار تلك الطرود المشبوهة التي أُرسلت إلى عدد من من المنشآت العسكرية، ونُجري حالياً تحقيقاً بهذا الشأن"، مضيفة: "أما بخصوص الأسئلة المتعلقة بالتفاصيل، فأحيلها إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI)".

اقرأ أيضاً:

"الجواسيس".. مقاتلون في حرب سريّة تنتظرهم قوائم الشهرة

وكانت محطة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية قد أشارت إلى أن مكتب التحقيقات الفيدرالي يدقق في طردين مشبوهين، أُرسلا إلى موقعين عسكريَّين في واشنطن وفيرجينيا.

كما نقلت المحطة ذاتها عن مسؤولين، أن طرداً أُرسل الساعة الثامنة والنصف صباح الاثنين، إلى جامعة الدفاع الوطني في قاعدة "فورت ماكنير" بضواحي واشنطن، التي أُخليت على الفور، بعدما تبيَّن أنه كان يحتوي على مواد متفجرة.

وذكرت أيضاً أن طرداً آخر وصل عند الظهيرة إلى ثكنة فورت بيلفوار في ولاية فيرجينيا. ويُجرى التدقيق في الطردين بمختبرات مكتب التحقيقات الفيدرالي، ولم تسجَّل أي إصابات.

مكة المكرمة