عساكر تركيا على الحدود.. وترامب يكشف عدد قواته المنسحبة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Gx33Nj

انسحاب 50 جندياً أمريكياً من منطقة العملية التركية بسوريا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 08-10-2019 الساعة 09:13

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، انسحاب 50 جندياً أمريكياً من المنطقة التي من المحتمل أن تنفذ فيها تركيا عملية عسكرية شمالي سوريا، في الوقت الذي تحشد فيه أنقرة قواتها على الحدود الجنوبية تمهيداً للعملية.

وقال ترامب للصحفيين، أمس الاثنين: "كان هناك 50 جندياً في المنطقة المذكورة (التي ستفذ فيها تركيا العملية العسكرية شمالي سوريا)، وهؤلاء خرجوا من المنطقة".

وذكر ترامب أنه حذر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، من "مشكلة كبيرة" إذا تعرض أي جندي أمريكي للأذى في الشطر الذي هددت أنقرة بالتوغل فيه من سوريا.

وسحبت الولايات المتحدة قواتها من نقاطها العسكرية المؤقتة بمدينتي تل أبيض بريف الرقة، ورأس العين بريف الحسكة، المتاخمتين للحدود التركية.

"ترتيب المهام الجوية"

في سياق متصل قالت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الأمريكية، كارلا غليسون، لوكالة "الأناضول"، إن مركز العمليات الجوية المشتركة أخرج تركيا من "ترتيب المهام الجوية" في سوريا، وأوقف تزويد أنقرة بمعلومات مراقبة واستكشاف.

ورداً على سؤال عمّا إذا كانت هذه الخطوة بمنزلة إغلاق المجال الجوي بوجه سلاح الجو التركي، أوضحت غليسون: "من الناحية التقنية لا يمكننا القول بأن المجال الجوي أُغلق في وجه الطيران التركي، ولكن عندما يتم إخراج آلية جوية من ترتيب المهام الجوية فإن تحليقها في مجال جوي دون تنسيق أشبه بالمستحيل".

تعزيزات متواصلة

كما قالت الوكالة التركية الرسمية إن تعزيزات تضم قوات خاصة وناقلات جند ومدرعات عسكرية توجهت إلى الحدود السورية عبر ولاية كليس.

ونقلت عن مصادر عسكرية قولها إن التعزيزات أرسلت بهدف تقوية الوحدات العسكرية المتمركزة على حدود سوريا.

وقالت وزارة الدفاع التركية: "إن القوات المسلحة لن تتسامح إطلاقاً مع إنشاء ممر إرهابي على حدود تركيا، وإنها استكملت كافة الاستعدادات من أجل العملية بشرق الفرات".

وصباح الأمس، أعلن البيت الأبيض أن تركيا ستتحرك قريباً بعملية عسكرية تخطط لها منذ فترة طويلة في شمال سوريا"، مشيراً إلى أن القوات الأمريكية لن تدعم هذه العملية ولن تشارك فيها.

مكة المكرمة