عسكري كويتي: زيادة القوات الأمريكية لا تعني وجود خطر

أعلنت إدارة ترامب أنها ستدرس نشر نحو ألف جندي أمريكي في الكويت

أعلنت إدارة ترامب أنها ستدرس نشر نحو ألف جندي أمريكي في الكويت

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 10-03-2017 الساعة 09:31


قال مصدر عسكري كويتي، إن زيادة أعداد القوات الأمريكية في الكويت لا تعني أبداً أن هناك خطراً على البلاد، وإنما الأمر مرتبط بمسار معارك التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة".

وطمأن المسؤول العسكري الكويتي، في حديث لصحيفة "القبس" الكويتية، بأن الأوضاع الأمنية في البلاد تحت سيطرة الأجهزة المختصة وجميع التحرّكات المشبوهة "مرصودة".

وكان مسؤولون أمريكيون أعلنوا، الخميس، أن إدارة ترامب تدرس نشر نحو ألف جندي أمريكي في الكويت كقوة احتياطية بالحرب على تنظيم "الدولة" في سوريا والعراق مع تسارع وتيرتها.

اقرأ أيضاً :

سفير السعودية في الصين: إيران "حالة مستعصية"

وقال مسؤولون، يؤيدون هذا الخيار الذي لم يعلن من قبل، إنه يتيح للقادة الأمريكيين على الأرض قدراً أكبر من المرونة للاستجابة بسرعة للفرص التي قد تسنح فجأة، والتحديات التي قد تطرأ في ساحة المعركة.

وسيمثل هذا خروجاً على ما جرت عليه العادة في عهد إدارة أوباما، لأنه سيترك للقادة المحليين القرار النهائي في نقل بعض هؤلاء الجنود الاحتياطيين المرابطين في الكويت إلى سوريا أو العراق.

ووصلت عناصر من مشاة البحرية الأمريكية (مارينز) إلى شمال سوريا لدعم القوات المدعومة من الولايات المتحدة التي تقاتل هناك، كما تم نشر بطارية "هاوتزرز" من عيار 155 ملم، في أحد المراكز الأمامية في سوريا.

مكة المكرمة