عسيري ينفي عرض مصر إرسال قوات برية إلى اليمن

اللواء عسيري (أرشيفية)

اللواء عسيري (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 18-04-2017 الساعة 13:52


نفى اللواء أحمد عسيري، المتحدث باسم قوات التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، ما نسب إليه، بأن مصر عرضت إرسال قوات برية لليمن، قائلاً إنه كان يشير إلى ما طرحته مصر خلال بحث مقترح تشكيل القوة العربية المشتركة، ولا علاقة له بموضوع المشاركة في اليمن.

وقالت قناة العربية في موقعها على الإنترنت، الثلاثاء، إن عسيري أوضح إثر استفسار حول تفاصيل ما قاله في مقابلة بثتها القناة يوم الأحد، "أن ما سبق أن تحدث عنه كان في ضوء ما طرح سابقاً من جمهورية مصر الشقيقة، خلال بحث مقترح تشكيل القوة العربية المشتركة الذي تمت مناقشته في جامعة الدول العربية ... وليس له علاقة بموضوع المشاركة في اليمن".

وفي جانب ذي صلة، وصف اللواء عسيري وجود مصر ضمن التحالف بـ"الأساسي"، مشيراً إلى وجود هدف أساسي ومشترك بين الدول المشاركة في التحالف يتمثل بعودة الاستقرار لليمن.

ونشرت صحيفة "الشرق" حواراً مع اللواء أحمد عسيري، الثلاثاء، أكد فيه أن "مصر جزء أساسي من التحالف، وهي دولة فاعلة في هذه العمليات العسكرية، وهدفنا في النهاية هو أمن واستقرار المواطن اليمني واليمن والمنطقة بشكل عام، ونعمل على ذلك والنتائج ستكون إيجابية في القريب العاجل".

وأشار عسيري إلى أن "الحكومة الشرعية تسيطر على 85% من الأراضي اليمنية"، مبيناً أن "الهدف الاستراتيجي هو إعادة الاستقرار والأمن إلى اليمن، وهذا لن يأتي إلا بعودة الشرعية وبناء الأنظمة الأمنية والعسكرية ومقومات الدولة".

اقرأ أيضاً :

مصدر: طهران سحبت قادة "داعش" من الموصل لتأسيس تنظيم جديد

وفي ما يتعلق بالوضع في ميناء الحديدة، أكد عسيري أن الحديدة ليست هدفاً للتحالف الآن، ولا نية لمهاجمة الميناء لكنها لن تبقى خارج سيطرة الدولة، موضحاً أن الميناء يستخدم لتهريب السلاح وشن عمليات عسكرية ضد خطوط الملاحة.

وأضاف: "لا توجد عمليات عسكرية في الحديدة؛ فنحن منشغلون بتأمين مناطق أخرى، ولدينا عمل في تعز وغيرها، وحينما يأتي الدور على الحديدة فيمكننا التحدث عن العمليات العسكرية؛ لكن أود أن أعلن لكم أننا لم نفرض حصاراً وإنما مراقبة بحرية، فالحصار معناه منع الدخول والخروج، لكن التحالف ينفذ حظراً بحرياً وليس حصاراً ".

وأوضح أن "العمليات التي نعمل فيها اليوم في الجزء الغربي من اليمن تتم في منطقة شرق مدينة "المخا"، وتم الانتهاء من تأمينها وتأهيلها ولإعادة الحياة الطبيعية"، لافتاً إلى أن "العمليات تتم اليوم في منطقة غرب "تعز" تركز على استعادة معسكر "خالد بن الوليد" والنتائج طيبة جداً".

مكة المكرمة