عودة التوتر بين روسيا وجورجيا.. وبوتين يصدر قراراً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GddMW8

اندلعت مواجهات بين الشرطة ومحتجين على زيارة وفد روسي إلى جورجيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 21-06-2019 الساعة 22:17

قرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، فرض حظر على شركات الطيران الروسية يمنعها من القيام برحلات إلى جورجيا، اعتباراً من 8 يوليو المقبل، وذلك على خلفية عودة التوتر بين البلدين.

وأعلن المكتب الصحفي للكرملين أن بوتين وقع المرسوم "حول إجراءات محددة لضمان الأمن القومي لروسيا الاتحادية وحماية الروس من أعمال إجرامية وأخرى مخالفة للقانون".

وكلف بوتين الحكومة باتخاذ إجراءات لضمان عودة المواطنين الموجودين على أراضي جورجيا بشكل مؤقت وأمتعتهم، وضمان تنفيذ الإجراءات الضرورية لتطبيق هذا المرسوم.

كما كلف وزارة الخارجية بأن تنسق مع السلطات الجورجية الخطوات لضمان أمن المواطنين الروس وعودتهم إلى الوطن.

وأوصى المرسوم الرئاسي الشركات السياحية بتجنب بيع التذاكر وتنظيم الرحلات إلى جورجيا خلال فترة سريان المرسوم.

وفي الأثناء قدم رئيس البرلمان الجورجي، إيراكلي كوباخيدزه، استقالته على خلفية احتجاجات شهدتها البلاد، بسبب مشاركة وفد روسي في الجمعية العامة البرلمانية الأرثوذكسية أمس.

وشهدت العاصمة الجورجية تبليسي أمس، مواجهات بين الشرطة وآلاف المحتجين على زيارة وفد روسي إلى تبليسي، ما أسفر عن سقوط عشرات الإصابات من الجانبين.

وفي أغسطس 2008 اندلعت حرب قصيرة بين روسيا وجورجيا، إثر خلافات حول منطقتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية.

وأعلنت موسكو على إثرها الاعتراف بأوسيتيا الجنوبية وأبخازيا، اللتين أعلنتا من طرف واحد انفصالهما عن جورجيا.

وأتمت القوات الروسية انسحابها من الأراضي الجورجية، في 8 أكتوبر 2009، إلا أنها أبقت على وجودها العسكري في أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية.

مكة المكرمة