غارات جوية على بلدات ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي

الرابط المختصرhttp://cli.re/LWYW7q

إدلب تتعرض للقصف

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 09-09-2018 الساعة 10:40

شنت مقاتلات روسية وأخرى تابعة لنظام الأسد، صباح اليوم الأحد، غارات على بلدات ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي شمالي سوريا.

وبحسب ناشطين فإن مروحيات النظام ألقت ألغاماً بحرية على بلدة الهبيط بريف إدلب الجنوبي، ما أدى إلى مقتل طفلة في حصيلة أولية وإصابة آخرين إثر استهداف طيران الأسد المروحي بلدة الهبيط جنوبي إدلب بالبراميل المتفجرة.

ومساء أمس السبت، قُتل أربعة أشخاص في أعنف غارات شنتها المقاتلات الروسية والتابعة لنظام الأسد منذ نحو شهر، على محافظة إدلب.

كما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض أنه أحصى 60 غارة على الأقل في غارات مساء أمس.

وقال عاملون في منظمة الخوذ البيضاء الإغاثية إنهم انتشلوا أربع جثث، بينها جثة طفل، من تحت أنقاض بيت دمرته الطائرات الروسية في بلدة عابدين، قرب خان شيخون، وفقاً لوكالة رويترز.

ونقلت وكالة "رويترز"  عن سكان في إدلب أن طائرات عمودية تابعة لنظام الأسد أطلقت براميل متفجرة على مساكن في ضواحي مدينة خان شيخون، جنوبي إدلب.

وتأتي هذه الغارات بعد أيام من قمة ثلاثية عُقدت في طهران، ورفضت فيها روسيا وإيران وقف إطلاق النار بإدلب، في حين شددت تركيا على ضرورة الهدنة، محذرة من كارثة إنسانية في حال نفَّذ النظام الهجوم الواسع على المحافظة.

مكة المكرمة