غانتس وليبرمان يُطوقان نتنياهو بتوافق على ائتلاف حكومي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/1zzKNj

غانتس يقبل شروط ليبرمان

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 08-03-2020 الساعة 19:55

أعلن رئيس تحالف "أزرق-أبيض" الإسرائيلي بيني غانتس، اليوم الأحد، عن موافقته على الشروط التي طرحها رئيس حزب "إسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان لبدء مفاوضات تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة.

ونشر ليبرمان على صفحته في "فيسبوك" قائمة تضم خمسة شروط لبدء مفاوضات ائتلافية، تتعلق بمسائل اجتماعية، مثل تحديد الحد الأدنى للدخل لجميع أصحاب المعاشات التقاعدية بمستوى لا يقل عن 70%.

كما تضمنت الشروط "تسليم جميع القرارات المتعلقة بعمل النقل العام والشركات في أيام السبت إلى صلاحيات البلديات المحلية، وسن قوانين خاصة بتجنيد أنصار اليمين اليهودي الأرثوذوكسي والزواج المدني، بالإضافة إلى إعادة تكليف الحاخامين المحليين بممارسة طقوس اعتناق اليهودية".

وقال غانتس في تعليق مقتضب على منشور ليبرمان، إنه يقبل هذه الشروط، مضيفاً: "علينا المضي قدماً".

وسبق أن أعلن غانتس، أمس السبت، أنه شرع في التفاوض بشأن تشكيل ائتلاف حاكم "سيضع حداً للانشقاقات داخل البلاد"، مضيفاً أنه لا يريد الكشف عن تفاصيل هذه المفاوضات لضمان نجاحها.

وترجح وسائل إعلام إسرائيلية أن غانتس، الذي حصل تحالفه على 33 مقعداً في انتخابات الكنيست الأخيرة (الثالثة على التوالي)، متخلفاً بـ3 مقاعد عن حزب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو "الليكود"، سيحاول بناء ائتلاف حاكم يضم ممثلين عن "أزرق-أبيض" و"إسرائيل بيتنا" و "حزب العمل"، بالإضافة إلى حزبي "غيشر" و"ميرتس" اليساريين، اعتماداً على دعم "القائمة المشتركة" من الخارج.

ومن المتوقع أن يجتمع، اليوم، قادة "القائمة المشتركة" ذات الأغلبية العربية، وهي ثالث أكبر قوة في الكنيست الجديد، في مدينة كفر قاسم لبحث إمكانية دعم ترشيح غانتس لرئاسة الحكومة.

في غضون ذلك، أعلن ليبرمان عن نيته توصية الرئيس رؤوفين ريفلين بتكليف غانتس بتشكيل الحكومة، محملاً نتنياهو المسؤولية عن استغلال السلطة لإطلاق تحقيقات جنائية ضده وأفراد في عائلته، ونفى "الليكود" بشدة هذه الاتهامات.

والخميس، أعلنت لجنة الانتخابات المركزية في "إسرائيل"، في نتائج نهائية غير رسمية للانتخابات التي جرت الاثنين، حصول حزب "الليكود" بزعامة رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو على 36 مقعداً، مقابل 33 مقعداً لحزب غانتس.

وبناءً على معطيات اللجنة، لن يستطيع معسكرا اليمين (58 مقعداً) ومعسكر اليسار (55 مقعداً) تشكيل حكومة، لأن تشكيل الحكومة يحتاج إلى ائتلاف 61 مقعداً.

وبحسب مراقبين يمثل ليبرمان، الذي حصل حزبه على 7 مقاعد في الانتخابات، مفتاح الحل للأزمة السياسية المتواصلة في "إسرائيل" منذ العام الماضي، إذ يمكنه ترجيح كفة أحد المعسكرين لتشكيل حكومة.

لكن من المرجح ألا ينضم ليبرمان لحكومة يمين بقيادة نتنياهو في ظل خلافات مع الأحزاب الدينية حليفة الأخير حول مسائل تتعلق بالدين والدولة.

مكة المكرمة