غضب ومواجهات في الأراضي الفلسطينية رفضاً لصفقة القرن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/oJa3Jk

الاحتلال الإسرائيلي قمع التظاهرات بالغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 29-01-2020 الساعة 17:59

عمّت حالة من الغضب الأراضي الفلسطينية المحتلة؛ رداً على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب صفقة القرن، مساء الثلاثاء، خلال مؤتمر صحفي عقد في البيت الأبيض بحضور بنيامين نتنياهو رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي.

وخرج الفلسطينيون، منذ صباح اليوم، في مسيرات شعبية حاشدة تطورت إلى مواجهات مع الجنود الإسرائيليين وإصابة العديد منهم إثر قمع قوات الاحتلال لهم.

واعتدت قوات الاحتلال على المواطنين والمتضامنين الدوليين المتجهين إلى الأغوار عند حاجز "تياسير" العسكري، الذي يفصل طوباس عن الأغوار الشمالية، وفق وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا".

كما منعت قوات الاحتلال عشرات المتضامنين ونشطاء السلام من الوصول إلى الأغوار، ضمن حملة "حماية الأغوار" التي أطلقت عقب الإعلان عن "صفقة القرن".

واقتحمت قوات الاحتلال مدينة بيت لحم بالضفة الغربية من مدخلها الشمالي، كما أصيب عدد من المواطنين جراء قمع مسيرة سلمية منددة بـ"صفقة القرن" بقنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت.

وفي القدس اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال قرب جامعة القدس ببلدة أبو ديس، وأطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز والعيارات المطاطية تجاه المواطنين والطلبة، وأغلقوا الشارع الرئيس قرب الجامعة، دون أن تكون هناك أي إصابات في صفوف المواطنين والطلبة.

وفي الخليل أصيب شاب بعيار معدني مغلف بالمطاط في رأسه، إلى جانب إصابة العشرات بحالات اختناق؛ لدى قمع قوات الاحتلال مسيرة منددة بـ"صفقة القرن" على مدخلي مخيمي العروب والفوار في الخليل.

كما أصيب العشرات من المواطنين وطلبة المدارس بحالات اختناق، بعد أن أطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز باتجاههم عند مدخل مخيم الفوار.

وفي محافظة طولكرم انطلقت اليوم مسيرة جماهيرية حاشدة من أمام ميدان الشهيد ثابت ثابت؛ رفضاً لخطة السلام الأمريكية، ودعماً للقيادة الفلسطينية في رفض هذه الصفقة المشبوهة.

وشارك في المسيرة التي دعت إليها فصائل العمل الوطني في طولكرم كافة فعاليات المحافظة؛ من مؤسسات رسمية وشعبية، وطلبة المدارس والجامعات، والأطر النسوية، ورفع المشاركون الشعارات الرافضة والمنددة بالصفقة الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية.

وفي غزة عمَّ الإضراب الشامل، صباح اليوم، مختلف مناطق قطاع غزة رفضاً للخطوة الأمريكية، وذلك بعد مسيرات وتظاهرات عفوية خرجت مساء أمس واستمرت حتى ساعات الفجر؛ تعبيراً عن الرفض لما جاء في "صفقة القرن".

وأشعل الشبان إطارات المركبات، وتوجه بعضهم إلى نقاط التماس الحدودية مع الاحتلال الإسرائيلي تنديداً بالصفقة الهادفة إلى إنهاء قضية بلادهم.

وأمس، كشف ترامب عن خطته المزعومة للتسوية السياسية بالشرق الأوسط تتضمن إبقاء مدينة القدس غير المقسمة عاصمة موحدة لـ"إسرائيل"، وإلغاء حق عودة اللاجئين وغيرها من البنود المجحفة بحق القضية الفلسطينية.

مكة المكرمة