فرنسا تتسلم من بلجيكا متهماً باحتجاز صحفيين في سوريا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GanqeR

حكم عليه في بلجيكا بالسجن مدى الحياة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 17-05-2019 الساعة 15:09

سلمت بلجيكا يوم الأربعاء، مهدي نموش، المتهم بقتل أربعة أشخاص في المتحف اليهودي، إلى فرنسا، والذي تتهمة الأخيرة باحتجاز 4 من صحفييها في سوريا.

وقالت الوكالة "الفرنسية" إن تسليم نموش إلى فرنسا على خلفية اتهامه باحتجاز صحافيين في سوريا في 2013.

ونقلت عن مصدر قضائي، يوم الجمعة قوله، إن مهدي نموش الذي حكم عليه في مارس الماضي في بلجيكا بالسجن مدى الحياة بعد إدانته باعتداء على المتحف اليهودي في بروكسل، نقل إلى باريس الأربعاء.

وتم تسليم الجهادي الفرنسي البالغ من العمر 34 عاماً إلى فرنسا، لمواصلة التحقيق في دوره المفترض في احتجاز أربعة صحافيين فرنسيين في سوريا في 2013 و2014. وقال مصدر في إدارة سجن مو-شوكونان إنه وضع في التوقيف الاحترازي في هذا السجن.

وذكر المصدر القضائي البلجيكي أن "تسليمه كان قد أرجئ بسبب محاكمته في بروكسل"، موضحاً أن الجهادي "انتهى من حيث المبدأ من مرحلة القضاء".

وتم نقل نموش بموجب مذكرة توقيف أوروبية أصدرها القضاء الفرنسي بحقه في 30 يونيو.

وكانت محاكمات نموش في بلجيكا بدأت في العاشر من يناير الماضي، بعد اتهامه بقتل أربعة أشخاص في المتحف اليهودي في بروكسل في مايو من عام 2014، واعتُبر أول هجوم إرهابي ينفذ في أوروبا من قبل جهادي عاد من سوريا.

مكة المكرمة