فرنسا تصدر مذكرة توقيف دولية بحق قادة أجهزة الأسد الأمنية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GQnBMb

رئيس مكتب الأمن القومي السوري، اللواء علي مملوك

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 05-11-2018 الساعة 17:08

أصدرت السلطات القضائية في فرنسا، اليوم الاثنين، مذكرة اعتقال دولية بحق 3 مسؤولين كبار في النظام السوري، بعد تسريب صور  تظهر تعرض آلاف المعتقلين للتعذيب والتجويع والتنكيل بجثثهم.

وبحسب صحيفة "لوموند" الفرنسية، فإن المسؤولين الثلاثة هم؛ رئيس مكتب الأمن القومي السوري اللواء علي مملوك، ومدير إدارة المخابرات الجوية السورية جميل الحسن، ورئيس فرع التحقيق في المخابرات الجوية عبد السلام محمود.

وذكرت الصحيفة أن المسؤولين الثلاثة يواجهون تهماً قضائية حول تورطهم في عمليات الإخفاء القسري وتعذيب المعتقلين في السجون السورية بطريقة وحشية.

ولفتت إلى أن مذكرة التوقيف صدرت عقب قيام الضابط المنشق عن النظام السوري المعروف باسم "قيصر" بتسريب صور تظهر تعرض آلاف المعتقلين للتعذيب والتجويع والتنكيل بجثثهم.

وكانت ألمانيا أيضاً أصدرت في، يونيو الماضي، مذكرة اعتقال دولية بحق جميل الحسن المتهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية. 

تجدر الإشارة إلى أن منظمات حقوقية تتهم نظام الأسد بارتكاب جرائم ضد الإنسانية في سجونه، وبهذا الخصوص قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، بتقرير صدر في مايو الماضي، إن نظام الأسد "انتهج التعذيب في سوريا بشكل نمطي آلي، وعلى نحو غاية في الوحشية والساديَّة، وقد حمل في كثير من الأحيان صبغة طائفية وعنصرية".

وطالب التقرير النظام السوري بفتح تحقيق فوري في جميع حالات الوفاة داخل مراكز الاحتجاز، وأكد ضرورة تعليق أحكام الإعدام كافة؛ لأنها صادرة بناء على اعترافات مأخوذة تحت التعذيب الوحشي.

ودعا إلى السماح الفوري بدخول لجنة التحقيق الدولية المستقلة واللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى مراكز الاحتجاز. 

مكة المكرمة