"فقد عقله وبصره".. "محمد عبد الحفيظ" يمثل أمام القضاء في مصر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GK5x1j

الشاب المصري محمد عبد الحفيظ المحكوم عليه بالإعدام

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 05-03-2019 الساعة 10:10

ظهر الشاب المصري، محمد عبد الحفيظ، المحكوم عليه بالإعدام، وتتهمه السلطات المصرية بتنفيذ "أعمال إرهابية"، أمس الاثنين، في جلسة محاكمة وهو بحالة صحية وعقلية غير جيدة، وفق ما بين ناشطون. 

وقال ناشطون عبر موقع "تويتر"، إن عبد الحفيظ (28 عاماً) ظهر في المحكمة وقد "فقد عقله وضعف بصره نتيجة للتعذيب، وكان غير مدرك للي حواليه، لدرجة أنه وافق القاضي على الاتهامات قبل ما يقولها له، فالقاضي قاله: أنا مسألتكش".

كما أورد ناشط آخر أن "المعتقلين قالوا إنهم كانوا بيسمعوه بيصرخ من التعذيب لأيام وكان متعلق. وهذا حوار دار بينه وبين القاضي أثناء المحاكمة. القاضي: تعرف اللي بتشاور لهم دول يا محمد؟ محمد: لا أنا أصلاً مش شايف حد".

وقال موقع "اليوم السابع" المصري المقرّب من الحكومة، إن المحكمة العسكرية، المنعقدة في مجمع محاكم طرة، أجّلت محاكمة 304 متهمين بمحاولة اغتيال المستشار زكريا عبد العزيز، النائب العام المساعد، والمنتمين إلى حركة "حسم"، الجناح المسلح لجماعة الإخوان، إلى جلسة 11 مارس الجاري؛ للمرافعة. 

وأضاف "اليوم السابع": إن "تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا لحركة "حسم" نسبت ارتكاب 17 واقعة إرهابية استهدفت قتل ضباط جيش وشرطة ورجال دين ورجال قضاء ونيابة عامة، وتشير إلى أن مسؤول غرفة العمليات المركزية للحركة، ويُدعى أحمد محمد عبد الحفيظ، هارب إلى تركيا، ويعاونه عدد من أفراد جماعة الإخوان؛ من بينهم علي بطيخ، ومجدي شلش، ومحمد أحمد عبد الهادي".

وكان عبد الحفيظ يحاول الهرب من مصر عبر الذهاب إلى تركيا أو مقديشو، إلا أنه لم يفلح في ذلك، وأكد العديد من الناشطين أنه حاول الهروب من قمع السلطات المصرية، وأن عودته إلى بلاده تعني تعذيبه أو إعدامه، إلا أن جميع النداءات لم تفلح بإيقاف عودته. 

ورُحّل عبد الحفيظ من تركيا، وأوضح والي إسطنبول أن الشاب المصري وصل إلى مطار إسطنبول في 17 يناير الماضي، قادماً من مقديشو، ولم تكن هناك أي معلومات تشير إلى أنه مطلوب في أي قضايا مرفوعة ضده، وهو لم يتقدّم بطلب حماية من السلطات، مضيفاً أن سلطات المطار اعتبرته "مسافراً غير مرغوب فيه"؛ بسبب عدم حمله تأشيرة دخول إلى تركيا.

وتواصل السلطات المصرية ممارستها العديد من الانتهاكات بحق المعتقلين السياسيين وناشطين آخرين، ونفّذت منذ تولي عبد الفتاح السيسي عدة إعدامات، وسط انتقادات دولية وحقوقية لهذه الممارسات.

مكة المكرمة