قائد الحرس الثوري يرد على ترامب: استنزفناكم

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GWxdDn

استطعنا تجريد العدو من قدرته على الحرب

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 28-05-2019 الساعة 23:41

قال قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي، الثلاثاء، إنّ ما أسماه "القوة المطلقة" لإيران في منطقتها "استنزفت" قدرة العدو الأمريكي على شن حرب عليها.

جاء ذلك رداً على تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الاثنين، بأنه لا يسعى لتغيير النظام في إيران، بعد تحركات لتعزيز القوات الأمريكية في الشرق الأوسط، وبأنه "من الممكن إبرام اتفاق جديد بشأن برنامج إيران النووي".

وأضاف الجنرال الإيراني: "استطعنا تجريد العدو من قدرته على الحرب، ترون هذا التراجع والانهزام في حديث الأعداء"، بحسب وكالة مهر المحلية.

ونقلت وكالة "فارس" الإيرانية للأنباء، عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي، الثلاثاء، قوله: "نحن الآن لا نرى مجالاً لأي مفاوضات مع أمريكا، والأساس في الحوار هو العودة إلى الاتفاقات الدولية واحترامها".

وشدد موسوي على أن بلاده لا تولي التصريحات الأمريكية اهتماماً، وأن أي تغيُّر فيها يجب أن يرافقه تغيُّر في السلوك.

ويظهر من تصريح ترامب أنه خفف من حدة التصعيد والتحركات الأمريكية التي ازدادت في الأيام الأخيرة ضد إيران، وعبّر عن رغبة طهران في إبرام اتفاق بسبب العقوبات الاقتصادية الأمريكية الخانقة التي فرضت عليها.

وكان ترامب قال إن الولايات المتحدة لا ترغب في تغيير النظام الإيراني ولا تريد إلحاق الأذى بإيران.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي عقده مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، في طوكيو، أنه يعتقد أن طهران تريد عقد صفقة جديدة.

وتشهد منطقة الخليج العربي توتراً متصاعداً بين الولايات المتحدة ودول خليجية من جهة، وإيران من جهة أخرى؛ بعد تخلي طهران عن بعض التزاماتها المنصوص عليها ضمن البرنامج النووي المبرم في 2015؛ على أثر انسحاب واشنطن منه، وكذلك اتهام سعودي لها باستهداف منشآت نفطية من خلال مليشيا الحوثي اليمنية.

وتزايد التوتر، مؤخراً، بعدما أعلن "البنتاغون" إرسال حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن"، وطائرات قاذفة إلى الشرق الأوسط، بزعم وجود معلومات استخباراتية حول استعدادات محتملة من قِبل إيران لتنفيذ هجمات ضد القوات أو المصالح الأمريكية في المنطقة.

مكة المكرمة