قتلى وجرحى في تجدد للاشتباكات مع "داعش" بسرت الليبية

القوات الليبية باتت تحاصر تنظيم الدولة في حي صغير بسرت

القوات الليبية باتت تحاصر تنظيم الدولة في حي صغير بسرت

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 14-10-2016 الساعة 18:37


قُتل 13 جندياً وجرح عدد آخر من القوات الحكومية الليبية، الجمعة، إثر تجدد الاشتباكات مع عناصر تنظيم الدولة في حي "الجيزة البحرية"، آخر معاقل التنظيم في مدينة سرت، شمال وسط البلاد.

وقال أكرم أقليون، المتحدث باسم مستشفى مصراتة المركزي، إن عدد قتلى اشتباكات في سرت وصل إلى 13 قتيلاً وأكثر من 18 جريحاً، بينهم ثلاث حالات حرجة.

وأفاد المركز الإعلامي لعملية "البنيان المرصوص" العسكرية، أن اشتباكات اندلعت بين عناصر تنظيم الدولة وقوات حكومة التوافق الليبية بعدما تقدمت الأخيرة، صباح الجمعة، على ثلاثة محاور باتجاه منطقتي "الجيزة البحرية" و"المنارة" في مدينة سرت.

وأضاف المركز في تصريح نشره على صفحته بموقع "فيسبوك" أن القوات الحكومية قامت بعمليات تمشيط في المناطق التي تقدمت بها، وعثرت على مقر للتنظيم في حي "المنارة" يوجد فيه حواسيب وأربع طائرات مراقبة صغيرة.

اقرأ أيضاً :

اقتحام آخر معاقل "داعش" في سرت وتحرير رهائن

والسبت 8 أكتوبر/تشرين الثاني، أعلن محمد الغصري، المتحدث باسم عملية "البنيان المرصوص": أن "قوات العملية اقتحمت حي الجيزة البحرية (أقصى شمالي سرت) بالتوازي مع ضربات جوية دقيقة وكثيفة" شنها طائرات التحالف الدولي والطيران الليبي، محققة تقدماً على الأرض.

وأضاف الغصري حينها: أن "الحي عبارة عن عمارات سكنية في مساحة لا تصل إلى الكيلومتر المربع، وقواتنا اليوم تسيطر على جزء منه وتخوض بداخله قتالاً مباشراً"، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن "الحي لم يتبق فيه سوى القناصة وعدد من الانتحاريين والمقاتلين، تحاصرهم مئات من القوات الحكومية جواً وبراً وبحراً".

وأطلقت قوات تابعة للمجلس الرئاسي في ليبيا مايو/أيار الماضي، عملية سميت "البنيان المرصوص" بهدف إنهاء سيطرة تنظيم الدولة على سرت، عبر ثلاثة محاور هي: (أجدابيا – سرت) و(الجفرة – سرت) و(مصراتة – سرت)، وتمكنت القوات من محاصرة التنظيم في مساحة ضيقة، وتكبيده خسائر فادحة في الآليات والأفراد.

ومع حلول أوائل سبتمبر/أيلول المنصرم، تمكنت القوات الحكومية من استعادة معظم مناطق سرت وأحيائها، وتركت تنظيم الدولة محاصراً في حي "الجيزة البحرية".

وحتى مطلع سبتمبر/أيلول الماضي كان عدد ضحايا القوات الحكومية في المعارك الدائرة بسرت 446 قتيلاً و2100 جريح، بحسب تصريحات سابقة أدلى بها مدير مستشفى مصراتة المركزى، علاء الحويك.

مكة المكرمة