قتلى وجرحى في قتال عنيف بين الحكومة وحركة الشباب وسط مقديشو

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LRVvMP

حركة الشباب نفذت أمس هجوماً بسيارات مفخخة وسط مقديشو

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 01-03-2019 الساعة 20:22

قُتل 3 عناصر من حركة الشباب الصومالية أثناء اقتحام القوات الخاصة الحكومية فندقاً تحصنوا فيه وسط مقديشو، بعد تفجير عدد من السيارات المفخخة أمس الخميس، أدى إلى مقتل قرابة 30 شخصاً.

واستمر القتال، اليوم الجمعة، بين عناصر حركة الشباب والقوات الحكومية في شارع مكة وسط مقديشو، وفق وكالة "رويترز".

وقال الرائد بالشرطة الصومالية موسى علي إن هجوم المسلحين تسبب بمقتل  29 شخصاً معظمهم مدنيون قتلوا في الهجوم، في حين أصيب 80 شخصاً.

بدوره أعلن المتحدث العسكري باسم حركة الشباب أن الحركة ما زالت تسيطر على الفندق الذي يرتاده مسؤولون حكوميون ويقع في شارع يضم العديد من الفنادق والمتاجر والمطاعم.

وقال المتحدث عبد العزيز أبو مصعب: "حاولت الحكومة دخول المبنى ثلاث مرات لكننا منعناها".

ويعد الهجوم الجديد لحركة الشباب الأقوى في الفترة الأخيرة، بعد تكثيف القوات الأمريكية في الصومال ضرباتها الجوية على الحركة.

مكة المكرمة