قطر تتحدث عن محاولات لتعكير أجواء المصالحة الخليجية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/jk4XE1

الرميحي: قرقاش يصرح بشكل لا يليق بمستوى الجهود التي بذلت للمصالحة

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 08-01-2021 الساعة 21:44
- بماذا عقب الرميحي على تصريحات قرقاش؟

عبر عن أسفه لتصريحات قرقاش.

- ما توقعات قطر حول التصريحات الأخيرة؟

الرميحي قال إن محاولات تعكير صفو الأجواء الإيجابية للمصالحة متوقعة.

قال مسؤول بارز في وزارة الخارجية القطرية، الجمعة، إن محاولات تعكير صفو الأجواء الإيجابية للمصالحة الخليجية "متوقعة"، مبدياً أسفه لتصريحات أطلقها وزير إماراتي.

وكتب مدير المكتب الإعلامي بـ"الخارجية القطرية"، أحمد بن سعيد الرميحي، قائلاً: إن "المحاولات الهامشية لتعكير صفو الأجواء الإيجابية للمصالحة الخليجية متوقعة".

وأضاف الرميحي، في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع "تويتر": "للأسف أننا نرى مسؤولاً مثل وزير الدولة (الإماراتي) أنور قرقاش يصرح بشكل لا يليق بمستوى الجهود التي بذلت لتحقيق المصالحة".

وشدد على أن بلاده "لن تلتفت إلى تلك المحاولات"، مشيراً إلى أن "لدولة قطر نظرة إيجابية لمستقبل الخليج ووحدته ووحدة مصيره".

وختم تعليقه قائلاً: "التركيز في العمل الإيجابي أفضل من التصريحات السلبية".

وكان قرقاش قال في تصريحات لشبكة "سي بي إس" الأمريكية: إن "الاستعادة الكاملة للعلاقات الدبلوماسية مع قطر تعتمد على كيفية تعاملها مع إيران وتركيا والمجموعات الإسلامية المتشددة".

وأعلنت الكويت، في الـ4 من يناير الجاري، عشية القمة الخليجية الـ41، توصل السعودية وقطر إلى اتفاق على إعادة فتح الأجواء والحدود البرية والبحرية بين البلدين، ومعالجة جميع المواضيع ذات الصلة.

وبعد يوم، أكدت القمة التي استضافتها السعودية إنهاء الأزمة الخليجية وطي صفحة الخلاف، مشددة على عدم المساس بسيادة أي دولة أو استهداف أمنها.

كما شددت على تطوير العلاقات الراسخة، واحترام مبادئ حسن الجوار، ورحب بيان القمة بعودة العمل الخليجي المشترك إلى مساره الطبيعي، وتعزيز وحدة الصف.

وأكد البيان ضرورة التماسك بين الدول الأعضاء، والحفاظ على الأمن والاستقرار في المنطقة، مؤكداً عدم المساس بأمن أي دولة أو المساس بلحمتها الوطنية.

مكة المكرمة