قطر تدعو لرفع العقوبات عن السودان وإزالته من لائحة الإرهاب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/kqj8Rj

قطر حريصة على تعزيز وحماية حقوق الإنسان في السودان

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 17-07-2020 الساعة 18:36
- بماذا عقّبت قطر حول إبقاء السودان على قائمة الإرهاب؟

دعت قطر إلى إزالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

- ما تعليق قطر لجهود حكومة السودان بالبلاد؟

رحبت الدوحة بجهود حكومة السودان وسعيها الجاد للتوصل إلى سلام دائم وعادل وشامل.

دعت دولة قطر إلى استكمال رفع جميع العقوبات الاقتصادية عن السودان، ورفع اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب، وإزالة جميع القيود التي من شأنها أن تعيق قدرته على المضي قدماً في جهوده لتعزيز رفاه شعبه.

جاء ذلك في كلمة دولة قطر التي ألقاها عبد الله السويدي، سكرتير ثاني لدى الوفد الدائم لدولة قطر بجنيف، الجمعة، خلال جلسة "الحوار التفاعلي المعزز حول السودان"، تحت البند العاشر المعني بتقديم المساعدة التقنية وبناء القدرات، ضمن جدول أعمال الدورة الـ44 لمجلس حقوق الإنسان، المنعقدة بجنيف.

ورحب السويدي بجهود حكومة السودان وسعيها الجاد للتوصل إلى سلام دائم وعادل وشامل من شأنه أن يفضي إلى إشاعة الاستقرار والأمن وتحقيق التنمية في جميع ربوع البلاد.

وأكد اهتمام وحرص دولة قطر على تعزيز وحماية حقوق الإنسان في السودان؛ انطلاقاً من قناعتها الراسخة بأن الشعب السوداني يستحق أن ينعم بالسلام المستدام والاستقرار والتنمية.

وقال: "نرحب بعقد هذا الحوار التفاعلي المُعزَّز"، كما تقدم بالشكر لحكومة السودان ومكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان على المعلومات المقدمة بشأن التقدم المحرز لفتح مكتب قُطري للمفوضية السامية بالسودان.

وأشاد بالتعاون الذي أبدته حكومة السودان مع مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان، والذي يعكس إرادة السودان القوية للتعاون مع آليات الأمم المتحدة والوفاء بالتزاماته في مجال تعزيز وحماية حقوق الإنسان.

وأعرب عن أمله في أن تُقابل هذه الرغبة الصادقة بعزم قوي من مجلس حقوق الإنسان ومكتب المفوض السامي على تقديم الدعم الفني اللازم لبناء وتعزيز قدرات حقوق الإنسان بالسودان؛ بالتشاور والتعاون مع الحكومة السودانية وفقاً لرغبتها وأولوياتها واحتياجاتها الرئيسية التي تحددها في هذا الصدد.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد رفعت، في مارس الماضي، كافة العقوبات الاقتصادية المفروضة على السودان، وهو ما يخفف من الأزمات التي يعانيها هذا البلد الأفريقي؛ خاصة ارتفاع نسب الفقر والبطالة بين الشباب.

وبدأت العقوبات على السودان في 12 أغسطس 1993، عندما أدرجت الولايات المتحدة السودان على لائحة الدول الراعية للإرهاب؛ عقب استضافة الأخيرة لزعيم تنظيم "القاعدة" أسامة بن لادن، الذي بقي فيها حتى عام 1996.

مكة المكرمة