قطر ترسل مساعدات طبية وإغاثية إلى باكستان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/aAAWD1

المساعدات استهدفت المؤسسات الصحية الحكومية بباكستان

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 10-07-2020 الساعة 09:55

ما المساعدات الجديدة التي أرسلتها قطر لباكستان؟

مساعدات طبية لمواجهة كورونا، ومساعدات إغاثية لمتضرري زلزال ضرب بعض المناطق الباكستانية.

كم عدد الدول التي قدمت لها قطر مساعدات في ظل كورونا؟

أكثر من 22 دولة.

أرسلت دولة قطر مساعدات طبية للمؤسسات الصحية الحكومية في باكستان، في إطار جهود الدوحة للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد في أنحاء العالم، بالإضافة لمساعدات أخرى لمتضرري زلزال ضرب مناطق بالبلاد.

وذكرت صحيفة "الشرق" المحلية، يوم الخميس، أن "قطر الخيرية قدمت دعماً للمؤسسات الصحية الرسمية الباكستانية، حيث وزعت 4 آلاف طرد من مستلزمات ومواد النظافة والوقاية في مراكز الحجر الصحي والمراكز الصحية الريفية في جميع الأقاليم الباكستانية بالتعاون مع عدد من الجهات المحلية".

وشملت المناطق التي استفادت من المساعدات إقليم البنجاب (مظفر جاره وشوركوت وراجنبور ودي جي خان)، وإقليم السند (بادين وتاندو محمد خان)، ومقاطعة كويتا في إقليم بلوشستان؛ وذلك بالتنسيق مع هيئة إدارة الكوارث وحكومة المقاطعة، إضافة إلى منطقة بيشاور في إقليم (كي بي كي)، حيث وزِّع 500 طرد من مستلزمات النظافة لعدد من المستشفيات، وفق الصحيفة.

كما قدمت جمعية "قطر الخيرية" دعماً لحكومات المقاطعات من خلال بناء قدراتها على الاستجابة بتوفير الدعم الإغاثي لها وزيادة قدرة الفئات السكانية الضعيفة.

يذكر أن دولة قطر قدمت من خلال صندوق قطر للتنمية، منذ بدء تفشي هذه الجائحة، مساعدات طبية عاجلة لأكثر من 22 دولة؛ أبرزها إيطاليا وإيران والسودان والصين والولايات المتحدة، فضلاً عن دول أفريقية وأوروبية أخرى.

مساعدات لمتضرري الزلزال

من جانب آخر، قدمت "قطر الخيرية" في باكستان مساعدات إغاثية لمتضرري الزلزال الذي ضرب إقليم جامو وكشمير، استفاد منها 245 ألف شخص، وبتكلفة إجمالية تقدر بنحو 1.8 مليون ريال (490 ألف دولار).

وركزت قطر الخيرية خلال تنفيذها لمشروع الإغاثة على أشد الشرائح المتضررة من الأسر، خاصة النساء وذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن والأطفال والأيتام في منطقة ميربور – إقليم آزاد جامو وكشمير، بحسب الصحيفة.

وشملت المساعدات توفير مستلزمات الإيواء استفاد منها 200 أسرة، وسيارتي إسعاف، والأدوية الأساسية، والمعدات الطبية للمرافق الصحية الحكومية المتضررة، إضافة إلى توزيع 80 مشروعاً مدراً للدخل استفادت منه 80 عائلة متضررة من التي فقدت مصدر رزقها نتيجة للزلزال.

من جهتها أعربت الهيئة العامة لإدارة الكوارث في باكستان عن شكرها وتقديرها لأهل الخير في دولة قطر ولقطر الخيرية على دعمهم ومساعدتهم للمتضررين.

وكان زلزال بقوة 5.8 درجات مئوية بمقياس ريختر قد ضرب منطقة ميربور – إقليم آزاد جامو وكشمير في سبتمبر من عام 2019، ما سبب آثاراً جسيمة وأدى إلى تدمير 2206 منازل بشكل كامل، بينما تأثر 6 آلاف منزل بشكل جزئي، كما تسبب بأضرار كبيرة في البنية التحتية للوحدات الصحية الأساسية ومراكز الصحة الريفية.

مكة المكرمة