قطر: ندفع لتسوية بأفغانستان ولا تمديد للقوات الأمريكية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/yrwwNj

الدوحة تستضيف مفاوضات مستمرة حول أفغانستان

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 10-03-2021 الساعة 08:56

ما الذي تعمل عليه الدوحة بخصوص أفغانستان؟

الدفع نحو تسوية بالتعاون مع المجتمع الدولي.

ماذا بخصوص الحديث عن تمديد للقوات الأمريكية؟

قال إن ذلك لن يتجاوز شهراً ونصفاً.

قال مبعوث وزير خارجية قطر لمكافحة الإرهاب والوساطة في تسوية المنازعات، مطلق القحطاني، إن بلاده تدفع نحو تسوية بأفغانستان بالتعاون مع المجتمع الدولي، وخاصة ‎الدوحة وإسلام آباد وكابل.

وفي تصريحات لقناة "الجزيرة" القطرية، كجزء من تصريحات مطولة ستنشر لاحقاً، قال القحطاني: إن "واشنطن لا ترى الانسحاب من أفغانستان سهلاً ولا عملياً في الفترة المتبقية حتى أول مايو (المقبل)".

وأشار إلى أن "أي تمديد لوجود القوات الأمريكية في أفغانستان لن يتجاوز شهراً ونصف الشهر".

وحذر في الوقت ذاته من عقد مؤتمرات بشأن أفغانستان دون تنسيق مع الفرقاء؛ لأن ذلك "يؤثر سلباً".

والأحد، نفت الولايات المتحدة اتخاذ أي قرار بشأن سحب قواتها من أفغانستان قبل الموعد النهائي الذي تم التفاوض عليه للانسحاب، في الأول من مايو المقبل.

وبوساطة قطرية انطلقت، في 12 سبتمبر الماضي، مفاوضات سلام تاريخية في الدوحة بين الحكومة الأفغانية وحركة "طالبان"، بدعم من الولايات المتحدة، لإنهاء 42 عاماً من النزاعات المسلحة بأفغانستان.

وقبلها أدت قطر دور الوسيط في مفاوضات بين واشنطن و"طالبان"، التي أسفرت عن توقيع اتفاق تاريخي، أواخر فبراير 2020، لانسحاب أمريكي تدريجي من أفغانستان وتبادل الأسرى.

وتعاني أفغانستان حرباً منذ عام 2001، حين أطاح تحالف عسكري دولي تقوده واشنطن بحكم "طالبان"؛ لارتباطها آنذاك بتنظيم القاعدة، الذي تبنى هجمات 11 سبتمبر من العام نفسه في الولايات المتحدة.

مكة المكرمة